قسم

مقالات

ملابسات جريمة تجديد عقود تراخيص الهاتف النّقال

بقلم أياد السماوي..قبل البدء بسرد تفاصيل ما جرى يومي السادس والسابع من هذا الشهر في هيئة الإعلام والاتصالات ومجلس الوزراء .. أتوّجه إلى لجنتي الإعلام والاتصالات ولجنة النزاهة في مجلس النواب العراقي باستجواب دولة رئيس الوزراء السيد

الجانب المادي والروحي تواق للعدل والحرية

هشام عبد القادر الإنسان له جانب الروحي نفس علوية تتغذى من المراتب العلوية وجانب أخر مادي يتغذى من المراتب السفلية او بمعنى اخر للإنسان نفس ورح علوية تتغذى من فوق السموات وجانب مادي يتغذى من الأرض. ولن يستطيع الإنسان الوصول

الازدواجية بين قوسين

الشيخ خيرالدين الهادي تتسارع الاحداث وتكشف المواقف معادن الناس, ولنا في كل تجربة حياةٌ لأولي الالباب, ففي هذه المحطة المهمة من مراحل الانتقال بين العوالم التي تتحكم بمستقبل لا مفر منه, فالكل واردها وإن طال يومه, وكل ما يصدر من

العالم بين القرار والمدار والنفوذ !!

محمد حسن الساعدي لعبت القوى العظمى في العالم دوراً كبيراً في توجيهه، فأمسى هذا العالم يسير وفق نظرية المحاور،وانقسم العالم في حينها إلى محور الولايات المتحدة ومن يتبعها والمحور الصيني ، إلى جانب بقاء الجانب الروسي والذي يسعى

توضوا قبل أن تذكروا اسم الحشد..!

عمار محمد طيب العراقي لا يمكن تقرير وحماية مصائر الأمم؛ بالعواطف والأنفعالات، ولا بجيوش الفيسبوك وزرازير تويتر، بل يتم ذلك بالتخطيط المسبق المتقن؛ والإدارة العليا المالكة للإرادة المبرمة المتعقلة، ولمسؤولية القرار، وبوجود

امريكا واغتيال الهاشمي

ماجد الشويلي.. ❇️امريكا تسعى لايجاد ذريعة لحمل الحكومة بقوة على تنفيذ مبدا حصر السلاح بيد الدولة❇️امريكان الان بحاجة الى خلق اي مبرر يمنحها اطالة امد تواجدها في العراق❇️امريكا مستمرة بمحاولاتها البائسة لاتهام سلاح المقاومة

يا جريدة الغروب الأندى!!!

مازن البعيجي || لن تنجح مهمتك ولن تستطيعي النيل من روح التشيع والمحرك الرمز "العمامة" السوداء او البيضاء ذات الدلالة على لباس النبي صلى الله عليه وآله وسلم الذي تأمرك دولة الحرمين المستباحين من قبل كلاب وقاذورات الفكر الوهابي

برموزنا تحفظ هويتنا

علاء فاضل ينبغي للدولة ان تتبنى الدفاع عن رموزها وبخاصة الرموز الاستثنائية تاسيسا على ادراك واقع ان هذه الرموز تمثل بعدا معنويا لا يجوز التخلي عنه بوصفه خط دفاع استراتيجي لها وفيما يتعلق برمزية المرجع الاعلى السيد السيستاني

رسالة من أم الشهيد إلى القضاء..!

كندي الزهيري نحن نعلم بأن القضاء اساس كل بلد ،والضامن لحقوق الشعب ، ونعلم جيدا بالتدخلات من قبل السياسين وتأثيرهم على قرارات القضاء العراقي ، إذ كانت تلك القرارات تعارض

القضاء العراقي وتبرئة ساحة المتهمين

يوسف الراشد للاسف الشديد وقع القضاء العراقي في خطا كبير وفي شباك الفساد الاداري والضغوط والمخاصصة والتبعية ولم يكن نزيها ولامنصفا ولاعادلا ولامحقا وخيب امال ذوي الشهداء والايتام والارامل عندما اطلق سراح المجرم رافع العبيساوي وابرئه