الأحد - 25 فيراير 2024

حول محاكمة الدواعش الأجانب في العراق.. وزيرة العدل الفرنسية: عقوبة الإعدام ينبغي أن لاتطبق

منذ 5 سنوات
الأحد - 25 فيراير 2024
1340 مشاهدة

   أفادت وزيرة العدل الفرنسية نيكول بيلوبيه، بمناقشة بلدان أوروبية “فكرة” تشكيل محكمة دولية في العراق لمقاضاة العناصر الأجانب في تنظيم “داعش”.

وقالت نيكول في تصريح لإذاعة “مونتي كارلو” الفرنسية اليوم الخميس تابعته العهد نيوز إن “هذه فكرة طرحت على المستوى الأوروبي مع عدد من زملائي، من وزراء داخلية وعدل. هذه المناقشات تجرى في إطار مجموعة فندوم، التي تضم خصوصا وزراء عدل ألمانيا وإسبانيا وإيطاليا”. وأضافت أن “المحكمة ليست سوى فرضية عمل، وأنها ستنشأ في المكان المعني، ليس في سوريا على الأرجح، ربما في العراق”، موضحة أن “المحكمة يمكنها العمل بمشاركة قضاة أوروبيين وفرنسيين وعراقيين”.

وذكرت وزيرة العدل الفرنسية بـ”الصعوبات”، إذ “يتعين الحصول على موافقة العراق، وطرح شروط، خصوصا شرط عقوبة الإعدام التي يتعين حظرها”، لافتة إلى أن “إنشاء هذا النوع من المحاكم يستغرق دائما وقتا طويلا بعض الشيء”.

وفيما يتعلق بالفرنسيين المدانين بالإعدام في العراق، قالت المسؤولة الفرنسية: “قلنا مرارا للعراق، إن عقوبة الإعدام ينبغي أن لاتطبق.. ثمة مناقشات جارية، ونحن نسهر لتجنب تنفيذ العقوبة في الأشخاص الذين نتحمل مسؤوليتهم”.

وحكم بالإعدام على أحد عشر فرنسيا اعتقلوا في سوريا وحوكموا في العراق، لانتمائهم إلى تنظيم داعش، ما أثار انتقادات شديدة في فرنسا، ولا سيما من قبل محامين متخصصين في القضايا الجنائية.

غير مصنف