الخميس - 22 فيراير 2024

تحذيرات من حراك شعبي إذا لم يحسم أمر مفوضية الانتخابات بالبرلمان

منذ 7 سنوات
الخميس - 22 فيراير 2024
1162 مشاهدة

   اكد النائب عن كتلة الاحرار النيابية مازن المازني اليوم الاثنين، ان تغيير المفوضية المستقلة للانتخابات لايمثل مطلبا لاعضاء من البرلمان فقط بل اصبح جماهيريا، مشيرا الى انه في حال لم يحسم أمر المفوضية داخل البرلمان قد يكون هنالك حراك شعبي كبير. وقال المازني في حديث لجهات اعلامية ان “هنالك تواقيع تم جمعها بغية تقديم طلب للتصويت على سحب الثقة عن مفوضية الانتخابات”، لافتا الى “اننا حين ننظر لقضية الاستجواب من الجانب الوطني، فان هنالك قناعات لدى مجلس النواب بوجود فساد في المفوضية وهو ماتم لمسه بشكل واضح في جلسة الاستجواب وما تم الاعلان عنه بشكل صريح خلال التصويت على عدم القناعة بالاجوبة”. واضاف المازني ان “ربط القناعات برؤساء الكتل يعتبر طامة كبرى وسيجعلنا نقع في فراغ كبير واتساع للهوة بين البرلمان والشارع العراقي”، موضحا ان “تغيير المفوضية لايمثل مطلب لاعضاء من البرلمان فقط بل اصبح مطلبا جماهيريا ذهبت تضحيات خلال التظاهرات لتحقيقه”. وتابع “إن لم يحسم امر المفوضية داخل قبة البرلمان قد يكون هنالك حراك شعبي كبير”، مؤكدا على “ضرورة ان يكون اعضاء البرلمان عند حسن ظن جماهيرهم والقسم الذي ادلوا به وان ينتصروا للشارع والجماهير ويتحرروا من قيود التبعية للاحزاب ورؤساء الكتل”. يذكر ان مجلس النواب صوت بجلسته التي عقدت الثلاثاء (25 نيسان 2017)، على عدم القناعة باجوبة المفوضية المستقلة للانتخابات.

 

 

غير مصنف