الجمعة - 03 فيراير 2023

احداث مدينة الصدر وابو غريب وجدلية الاصلاح …الرسائل والغايات

منذ 7 سنوات
الجمعة - 03 فيراير 2023
1327 مشاهدة

بقلم / الشيخ عدنان الحساني

في خضم الفوضى (الخلاقة) التي تعيشها المنطقة فمن الصعوبة بمكان ان تجد الصدفة مجالا بين كل الاحتمالات التي قد تتوارد على جملة الاحداث المزدوجة هنا وهناك .
اذن ثمة علاقة تجعل من الربط بين الاحداث وتفسيرها مبررة في ظل الخطط والمؤامرات الشيطانية التي يتعرض اليها العراق والمنطقة عموما ولكن نعلم ان لكل مخطط رسائل وغايات يتوخاها من مخططاته.. تارة تكون هذه الرسائل استفزازية لجس النبض وايجاد مفارقات تحولية قادرة على تغيير طبيعة الموازنات من خلال شق الصف واعادة ترتيب الاصطفافات والاستقطابات ولو على المدى المتوسط وتارة تكون فعلية من اجل البدء بالمرحلة الثانية من مشروع التقسيم والاحتراب الطائفي.
اعتقد ان احداث مدينة الصدر وابو غريب تريد ايصال مجموعة من الرسائل والغايات منها:
1- ان هذه الاحداث تصادفت مع الدعوة الى المصالحة المجتمعية من قبل الكتل السنية بمعنى اما ان يخضع الشيعة الى شروط هذه المصالحة بما تحتويه من مضامين كارثية واما ان ينفلت عقال المرحلة الثانية من المؤامرة.
2- مصادفة هذه الاحداث مع الدعوة الى الاصلاح التي اطلقتها بعض القيادات والتيارات الشيعية الامر الذي يصور لنا ثمة ايحاء ان الكتل السنية بما انها غير معنية بمعتركات الفساد والاصلاح التي هي معركة شيعية بالخصوص فهذا يعني ان الذي يستهدف الاصلاح ويريد تعكير طبيعة الدعوة اليه يفترض ان يكون من ذات المنافسين في هذا المعترك وعليه فتكون احداث مدينة الصدر هي من تدبير مافيات الفساد او من يقف ورائهم من دول واحزاب مما يعزز فرص الاختلاف الشيعي الشيعي .
وللأسف فقد تلمست بعض من ذلك وانا اتصفح مواقع التواصل الاجتماعي حيث يشير الكثير من ابناء التيار المستهدف الى ان هذا التفجير ما هو الا رسالة ايرانية لإيقاف الاصلاح الذي تدعو اليه قياداتهم.
3- مصادفة احداث ابو غريب مع التحضير لاجتياح الموصل من دون مشاركة الحشد الشعبي يعني ان ثمة مؤامرة لاستئصال شأفة ماتبقى من الجيش والقوات الأمنية وبالتالي الانفراد بغزوة بغداد من قبل داعش الفلوجة مع الاخذ بعين الاعتبار ان قوات الحشد الشعبي ستقاتل مكشوفة الظهر للطائرات الامريكية لانها لاتمتلك الغطاء الرسمي الذي كان يمثله الجيش والقوات الامنية هذا من جهة ومن جهة اخرى انتفاء المبرر لقصف داعش الفلوجة من قبل هذه الطائرات لعدم وجود جيش رسمي يستحق مساندته جويا فالقوات الامريكية ملزمة اخلاقيا بعدم مساندة المليشيات لأنها لا تمثل الدولة.
4- مصادفة احداث ابو غريب مع الهدنة المعلنة في سوريا تعني ان امريكا تريد ان تمتلك مبررات لتعزيز قواتها على الارض العراقية من اجل التحضير لخياراتها القادمة في سوريا .

كيف علينا ان نقرا هذه الرسائل
ينبغي ان نمتلك الكثير من موجبات الحكمة في تمرير هذه المؤامرات من خلال التكاتف ودعم الحشد الشعبي من جهة والضغط على الحكومة وتنبيهها الى نقاط الضعف الامنية والسياسية من جهة اخرى.
كما يجب ان نتعامل مع دعوات الاصلاح بمنتهى الحرفية والتعاطي الموضوعي وتخفيف حالة التشنج بين الاحزاب والمؤسسات الشيعية والاتفاق على برنامج اصلاحي واقعي يتماشى مع متغيرات الاقتصاد العالمي وهي متغيرات ناتجة هي الاخرى من طبيعة المؤامرات الامريكية في محاربة الشعوب وقوى الممانعة في المنطقة .