الأربعاء - 28 فيراير 2024

سكان الانبار يرهنون مشاركتهم في الانتخابات بعدة شروط

منذ سنتين
الأربعاء - 28 فيراير 2024
1074 مشاهدة

العهد نيوز/ الانبار ..

رهن أهالي ووجهاء محافظة الانبار، اليوم الاحد، مشاركتهم الفعالة في انتخابات تشرين بإطلاق ملف التعويضات وعودة كافة الاسر النازحة الى مناطق سكناها المحررة.

وقال الشيخ محمد الدليمي في حديث لـ”العهد نيوز”، ان ” سكان محافظة الانبار رهنوا مشاركتهم الواسعة في الانتخابات  بإطلاق ملف التعويضات المالية للمتضررين جراء العمليات العسكرية والذين يصل تعدادهم الى عشرات الالاف من المتضررين وعودة الاسر النازحة الى مناطق سكناهم المحررة”.

واضاف الدليمي ان “عدد كبير من المرشحين تم تبليغهم بعدم الذهاب الى مضايف شيوخ ووجهاء الانبار لعدم استقبالهم مالم يكون هنالك ارادة صادقة من قبل نواب المحافظة على تكثيف جهودهم وحث الحكومة المركزية لإطلاق التعويضات المالية للمتضررين جراء العمليات الارهابية والا فان برنامجهم الانتخابي ولد ميتا لعدم قدرتهم على حث الحكومة المركزية على اطلاق ملف التعويضات ومعرفة مصير الاف المفقودين على ايدي ارهابي داعش ابان سيطرته على مساحات واسعة من مدن الانبار “.

في سياق متصل طالبت الاسر النازحة في مخيمات النزوح في قضاء عامرية الصمود جنوبي مدينة الفلوجة الحكومة المركزية الى اطلاق ملف التعويضات لشمول مئات الالاف من المتضررين جراء العمليات الارهابية وان الاسماء التي تم اطلاقها من قبل لجنة التعويضات مخجلة ولا تتناسب مع الاعداد الكبيرة التي تمت الموافقة عليها لصرف التعويضات ، مؤكدين عزوفهم عن المشاركة في العملية الانتخابية في حال عدم تحقيق مطالبهم المشروعة “.

يشار الى ان لجان التعويضات في الانبار رفعت الى اللجنة المركزية في بغداد 64 الف معاملة متضرر جراء العمليات الارهابية لم ينجز منها سوى 3 الاف معاملة “. انتهى / أ ج