قسم

مقالات

طشة

هادي جلو مرعي (الطشة) غير الشطة، ولكنهما يحدثان أثرا حارا في الحلق والأمعاء، وفي العقل وذاكرة المجتمع. (الطشة) بمعنى الإنتشار. فليس من معنى اقرب لذلك من هذا المعنى، ويسمي العوام مايبذرونه في موسم الخريف (الطشاش) أي إنهم (يطشون)

كيف يتحول الشيعي العراقي إلى “وطني”؟!!

أحمد عبد السادة يتحول الشيعي العراقي إلى "وطني" بنظر البعثيين وحواضن داعش وأبواق العمق "الوهابي" والطائفيين "السنة" المتخفين بأقنعة المدنية والعلمانية والوطنية حين يقوم بالخطوات التالية: أولاً: يعادي إيران التي هي عمقه

صنع الاتجاهات (السطحية) لخلق رأي عام مُضلل!

إشراق علي الاتجاهات تُعرف بأنَّها: “مفاهيم مُتعلَّمَة وتقويمية ترتبط بأفكارنا ومشاعرنا وسلوكنا… إنَّ أفكار الناس عن الموضوعات المتعلقة بالاتجاه تُبنى على كل من الخبرة والمعرفة وعلى ذلك فالناس يقومون بعمل بعض الملاحظات القليلة

اسرار وخفايا ….. جبل احد (المطعم التركي )

يوسف الراشد هذه التسمية التي اطلقها المتظاهرون على المطعم التركي بعد تمركزهم فيه وجعله مقر ومركزا لنطلاق نشاطاتهم وهي تسميه مقتبسة من غزوة المسلمين الثانية غزوة احد بعد غزة بدر وهي رمز اسلامي مقدس يعتز به المسلمين وبداية لانطلاق

41 عاما على انتصار الثورة: العراق وايران بين زمنين

عادل الجبوري صورتان مختلفتان كل الاختلاف فيما بينهما.. قبل اربعين عاما، ولمّا يمر على انتصار الثورة الاسلامية الايرانية بقيادة الامام الخميني (قدس سره) سوى شهور قلائل، كانت طبول الحرب في العراق تقرع ضد ايران على وقع التحضيرات

الانسحاب الامريكي من العراق … تكتيك ام مراوغة

يوسف الراشد على الرغم من الملابسات والخروقات والتصرفات السيئة والغير منضبطة التي رافقت العملية الاحتجاجية في ساحات الاحتجاج والمظاهرات المليونية التي خرجت منذ اربعة اشهر وحتى يومنا هذا وهي تطالب بالاصلاح وتحسين الاوضاع

مؤامرة تقسيم العراق والتمهيد للحرب المحتملة ..

أثير الشرع بعد مِضي عدة أشهر، على إنطلاق التظاهرات الشعبية أو الإنتفاضة أو الثورة في العراق سمها ما شئت؛ فجميع التسميات صحيحة؛ أيقن الأغلبية بأن ما يحدث في العراق خاصة، وفي المنطقة عامة مؤامرة كُبرى تخدم مصالح بعض الدول الإقليمية

لكل من يغتر بسلطان الدنيا وزخرفها الزائل..

علي فضل الله الزبيدي اليكم هذه القصة والعبرة لمن اعتبر...... قال"السلطان سليمان القانوني الذي حكم نصف العالم في زمانه " عند احتضاره وهو على فراش الموت: وصـيتي الأولى: (أن لا يحمل نعشي عند الدفن إلا أطبائي ولا أحد

إغتصاب الوعي الشيعي..!

طيب العراقي لماذا على الشيعي العراقي؛ أن يتخلى عن استحقاقه الوطني كي يثبت وطنيته؛ بينما تصر المكونات الاخرى على المطالبة؛ باستحقاقاتها المكوناتية من الوطن؛ بل ومن الشيعة ذاتهمً؟! أغبياء الشيعة؛ يرفعون شعار(أريد وطن )الذي يمثل

قول الفحش تجارة خاسرة..!

خضير العواد التاجر الذكي هو الذي يجني الأرباح الطائلة بأقل المبالغ وأسهل الطرق وأيسرها ، وكلما كان العمل التجاري به ديمومة الأرباح كلما كان المشروع ناجحاً وأكثر فائدة ، والنجاح الحقيقي عندما تتعدى الأرباح حدود الحياة