قسم

مقالات

عن “الشروگية” والزعيم قاسم وطائفيي بغداد وسائقي “التكتك”

أحمد عبد السادة أغلب البعثيين والقوميين العروبيين "السنة" وأغلب الطائفيين "السنة" في بغداد كرهوا الزعيم عبد الكريم قاسم لأنه كان عطوفاً على الجنوبيين "الشروگية" النازحين من ميسان إلى بغداد ولأنه قام بإنصافهم وإعطائهم حقوقهم كمواطنين

اليابان.. إلغاء الاحتفالات في عيد ميلاد إلامبراطور بسبب “كورونا”

العهد نيوز- متابعة أعلنت اليابان، أنها ستحد من التجمعات العامة في طوكيو، لاحتواء تفشي فيروس “كورونا” بما يشمل إلغاء الاحتفالات بعيد ميلاد الإمبراطور، وإلغاء مشاركة الهواة في “ماراثون طوكيو”. وأفاد البلاط الإمبراطوري، بأنه “نظرا

ماذا لو لم تنفذ فصائل المقاومة تهديداتها بالرد؟!

الشيخ ضياء البصري من المعلوم ان فصائل المقاومة اليوم امام استحقاقات مهمة بالنظر الى حجم التحدي الذي فرضه انتهاك الادارة الامريكية لسيادة العراق وتصفية رموزه الوطنية وتهديد وحدته واستقلاله مع ان فرضية الثأر ليست مجرد رد اعتبار

هذا ما يجري في العراق

يوسف الراشد سؤال نتعرض له يوميا ونسمعه يتردد علىينا من الاصدقاء والكثير من الناس في الشارع والحي والدائرة والمنطقة ماذا يجري في العراق ولماذا لايكون العراق بلدا مستقر وامنا مثله مثل باقي دول العالم الاخرى ولماذا هذه المصائب

عندما تخرج الذئاب من أعماق السراديب

عزيز الدفاعي من المؤسف حقا ان تتيح حرية النشر المطلقة حتى لمن لايميز بين الهمزة وعصى العميان ان يقدم نفسه (كمفكر ومحلل سياسي واحيانا استراتيجي) وعالم اجتماع وداعية واخيرا (ناشط) يفتي ويقول ما شاء. ويصدق بعد نشر عدة أسطر انه

قطر..رؤية بعين واحدة..!

علي عبد سلمان لا ارى مشتركا بين قطر وباقي دول الخليج والجزيرة العربية اذ من مصلحة قطر ان لا تتصالح السعودية مع ايران كي لا يطاح بمنفذها الاقتصادي والسياسي الذي تمثله ايران فايران هي الضد السياسي والاستراتيجي للسعودية وموقف قطر لا

السلطان قابوس ٠٠ الوجه الاخر

جعفر الحسيني في الخمسينات والستينات ، كان المثقفون العرب ، ينظرون الى الانظمة الملكية ، نظرة ازدراء وتحقير ٠٠ اما اليوم ، فهم ينظرون اليها باحترام شديد ، ويطرونها ( والاطراء هو المبالغة في الثناء ) باعتبارها تجارب رائدة ٠٠

ايها البعثي

ضياء ابو معارج الدراجي * لا تحدثني عن الفقر والجوع، ففي زمنكم مات اكثر من مليون وثلاثمائة الف من اهلنا جوعا في وقت الحصار فقط. * لا تحدثني عن حقوق المتظاهر، ففي حكمكم كان يعدم العراقي بمجرد التفكير بالتظاهر. * لا تحدثني عن

الشاب العراقي و اختلاف ثقافات الشعوب

د.حسام الربيعي من خلال الاطلاع على الاحداث التي عصفت بالعراق و شعبه من عام ٢٠١٤ منذ دخول التنظميات الارهابية المتطرفة بغطاء منظم تحت اسم الدولة و نزوح ابناء العراق من محافظات المناطق الشمالية و الغربية الى مخيمات النازحين و من بعدها

روسيا وتركيا على صفيح ساخن

حسام الحاج حسين محاولة اغتيال السفير الروسي في اسطنبول بعد ان تلقى تهديدا من قبل جماعه مجهولة . يعاد الاحداث الى الوراء في حادثة اغتيال السفير الروسي من قبل شخص مسلح كان ينادي ( تعيش حلب ) وكانت المعارك تدور في حلب وبعد اغتيال