الإمارات قد تحصل على مقاتلات إف-35 في اتفاق جانبي مع الاتفاق الإسرائيلي

تدرس الولايات المتحدة بيع طائرات إف-35 المقاتلة الشبح للإمارات في اتفاق جانبي بعد مبادرات الإمارات تجاه إسرائيل، وذلك وفق ما ذكره يوم الأربعاء مصدر مطلع في القطاع شارك في الحوار مع المسؤولين الحكوميين.

وسوف تأتي صفقة بيع الطائرات، التي يمكن أن تقلص التفوق العسكري الإسرائيلي في الشرق الأوسط، بعدما قالت إسرائيل والإمارات الأسبوع الماضي إنهما ستطبعان العلاقات الدبلوماسية وتقيمان علاقات جديدة واسعة النطاق بموجب اتفاق ساعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في التوسط فيه.

وقال الرئيس الأمريكي في مؤتمر صحفي إن الإمارات مهتمة بشراء المقاتلات إف-35 التي تصنعها شركة لوكهيد مارتن، والتي استخدمتها إسرائيل في قتال بالفعل.

وأضاف ”يودون شراء الطائرات إف-35، سنرى ما سيحدث، الأمر قيد المراجعة“.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن إسرائيل ستعارض أي مبيعات من هذا النوع للإمارات، فيما أرجعه إلى ضرورة الحفاظ على التفوق العسكري الإسرائيلي في المنطقة.

وقد يستغرق التفاوض على بيع المقاتلات إف-35 وتسليمها سنوات، فيما يمنح أي إدارة أمريكية جديدة وقتا كافيا لوقف الصفقة. واشترت بولندا، أحدث عميل للطائرات إف-35، 32 طائرة لكنها لن تتسلم أولى الدفعات قبل عام 2024. ويحتاج بيع الطائرات أيضا إلى موافقة الكونجرس.

التعليقات مغلقة.