بعد يومين من التطبيع الإماراتي.. مفتي سلطنة عمان: لا تساوموا على الأقصى إن عجزتم عن تحريره

حذر المفتي العام لسلطنة عُمان أحمد بن حمد الخليلي اليوم السبت من المساومة على الأقصى، وقال إن تحريره وتحرير ما حوله من أي احتلال واجب مقدس على جميع الأمة ودين في رقابها.

وجاءت تصريحات المفتي العام لسلطنة عمان في تغريدة مطولة نشرها على حسابه في تويتر، عقب يومين من إعلان اتفاق التطبيع الإماراتي مع الكيان الصهيوني.

واعتبر الخليلي أنه إذا لم تسمح الظروف للمسلمين بتحرير الأقصى، فليس لهم المساومة عليه بأي حال، بل عليهم أن يَدَعُوا الأمر للقدر الإلهي، ليأتي الله بمن يشرفه بالقيام بهذا الواجب، كما حدث ذلك في الزمن البعيد.

وقال إنه منذ الإسراء بالنبي الكريم (صلى الله عليه وسلم) أصبح المسجد الأقصى وجميع الأرض المقدسة معلما إسلاميا بارزا، يجب على المسلمين أن يذبوا عنه ويحموه ويصونوه من أيدي العابثين بكل ما أوتوا من قوة.

التعليقات مغلقة.