مصابو السرطان في النجف يطالبون بتوفير علاجهم المتوقف منذ شهرين

طالب مصابو السرطان في النجف، الخميس، بتوفير علاجهم المتوقف منذ شهرين، مؤكدين أن سعر الجرعة الواحدة وصل الى ثلاثة ملايين دنيار.
وقال المصابون في بيان تلقت “العهد نيوز” نسخة منه، إن “الروتين القاتل لوزارة الصحة وعدم الجدية والاهتمام جعل من مصابيّ امراض السرطان يصارعون الموت بسبب عدم توفير العلاج اللازم لهم”.

وطالب المصابون وفقاً للبيان بـ”توفير العلاج الذي توقف منذ شهرين”، مؤكدين أن “سعر التكلفة لكل جرعة يتناولها المريض في كل شهر يصل إلى أكثر من 3 ملايين دينار عراقي”.

التعليقات مغلقة.