عارض في البصر قد يكون علامة تحذيرية مبكرة للخرف

يوجد عدد من أنواع الخرف المختلفة، وأكثرها شيوعا هو مرض ألزهايمر، وقد يساعد تشخيص الحالة مبكرا في إبطاء تقدم المرض.

ومن أول العلامات التحذيرية لمرض ألزهايمر حدوث تغيير في البصر، حيث أبلغ العديد من مرضى الخرف عن فقدان البصر كعلامة مبكرة على حالتهم.

وقد لا يكون الأمر متطرفا مثل تحول كل شيء فجأة إلى ضبابي، ولكنه قد يجعل بعض الأنشطة اليومية أكثر صعوبة قليلا. وعلى سبيل المثال، قد يجد بعض المرضى أن الأمر يستغرق بضع ثوان أطول للتركيز عند القراءة.

وإذا لاحظت أي تغييرات في بصرك، مهما كان دقيقا، يجب أن تفكر في التحدث إلى طبيب أو اختصاصي في أمراض العيون.

وقال موقع Healthline الطبي: “مشاكل الرؤية يمكن أن تحدث لدى مرضى ألزهايمر. وقد تكون الأعراض بسيطة، مثل زيادة صعوبة القراءة”.

وأضاف الموقع أنه قد يبدأ شخص ما في مواجهة مشاكل في تقدير المسافة وتحديد التباين أو اللون عند القيادة، ولذلك، ينصح بزيارة الطبيب “إذا كنت أنت أو أحد أفراد أسرتك تجد صعوبة متزايدة في أداء المهام اليومية، أو إذا كنت تعاني من فقدان الذاكرة المتزايد. سيجرون لك فحصا طبيا وفحصا عصبيا للمساعدة في التشخيص”.

ولكن لمجرد أنك لاحظت تغيرا في بصرك، فهذا لا يعني بالضرورة أنك مصاب بالخرف.

ويمكن أن ينتج ضعف البصر عن عدد من الحالات المختلفة، بما في ذلك التنكس البقعي أو الغلوكوما أو حتى مرض السكري.

وقد يجد بعض الناس أنهم يرون ومضات من الضوء دون سبب واضح، أو قد يصابون برؤية مزدوجة.

وتتوفر علاجات لبعض أنواع فقدان البصر، لذا تحدث إلى الطبيب في أسرع وقت ممكن عند ملاحظة هذه الأعراض.

وقالت هيئة الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا (NHS)، إنه لا توجد طريقة معينة لمنع تطور الخرف، ولكن هناك طرقا لتقليل المخاطر.

ويساعد تناول نظام غذائي صحي ومتوازن على تقليل فرص الإصابة بالخرف، ومن المهم أيضا القيام بالتمارين الرياضية الكافية، بما لا يقل عن 150 دقيقة من النشاط المعتدل كل أسبوع.

التعليقات مغلقة.