الشيخ الآمين: نعاهد القادة الشهداء في الاستمرار على طريقهم وطرد القوات الأمريكية من العراق

علق الآمين العام لحركة عصائب أهل الحق سماحة الشيخ قيس الخزعلي، اليوم السبت، على الأنباء التي تحدثت عن تورط إحدى شركات الاتصال في العراق بعملية اغتيال قادة النصر قرب مطار بغداد الدولي.

و قال سماحة الشيخ الخزعلي في كلمة له بمناسبة عيد الغدير الاغر، إن “ما تحدثنا به عن شركات الهاتف النقال في العراق يتطابق مع الانباء التي نشرتها وسائل إعلام بشأن تقديم إحدى شركات الاتصال معلومات سهلت اغتيال قادة النصر”.

و أضاف أن “مسؤولية القضاء العراق القيام بواجبه وإيقاف عقد الفساد مع شركات الهاتف النقال، “مؤكدا ” ضرورة إطلاق الرخصة الرابعة وتأسيس شركة اتصالات وطنية عراقية “.

ودعا سماحة الشيخ الآمين، الى “ضرورة استمرار الاهتمام بالتحقيقات الخاصة وإحقاق الحق فيما يتعلق بجريمة اغتيال قادة النصر”.

وأكد سماحته، “ليعلم العالم كله أنه وفق القوانين العراقية النافذة أن ما قامت به القوات الأميركية مخالف للأعراف الدولية”.

و اضاف “نعاهد كل الشهداء وبمقدمتهم قادة النصر على الاستمرار في طريقهم والوفاء لهم كما نعاهد قادة النصر على طرد القوات الأميركية من أرض البلاد”.

التعليقات مغلقة.