النزاهة تكشف خروقاتٍ بمعمل الأوكسجين الطبي التابع لدائرة صحة بابل

أعلنت هيئة النزاهة الاتحاديَّة، اليوم الاربعاء، تمكنها من كشف خروقاتٍ في آلية عمل معمل أوكسجين الحلة الطبيِّ  التابع لدائرة صحة محافظة بابل.

وذكرت الهيئة في بيان تلقت”العهد نيوز” نسخة منه، انها”رصدت  شبهات إخراج كمياتٍ كبيرةٍ من الأوكسجين خارج الضوابط، رغم أزمة جائحة كورونا وحاجة المحافظة الماسة لهذه المادة”.

دائرة التحقيقات في الهيئة، وفي معرض حديثها عن تفاصيل عمليَّة الضبط التي تمَّت بموجب مُذكَّرةٍ قضائيَّةٍ، أفادت بانتقال فريق من مكتب تحقيق الهيئة في بابل إلى معمل أوكسجين الحلة الحكومي التابع لدائرة صحة المحافظة، حيث تم ضبط أصل السجلات المشروح فيها قيام صحة المحافظة بإخراج كمياتٍ كبيرةٍ من الأوكسجين بتاريخ الحادي عشر إلى العشرين من الشهر المنصرم، وبيعها بحجة تجهيزها لدائرتي الصحة في الكوت وذي قار.

ولفتت الدائرة إلى”عدم وجود أي كتاب رسميٍّ  يدل على الإيعاز بنقل تلك الكميَّات من الأوكسجين خارج المحافظة التي تعاني أصلاً من شحة المادة؛ بسبب تفشي جائحة كورونا”، مشيرةً إلى أنَّ”التجهيز تم عبر أحد السواق المدنيين غير المنتسبين لصحة المحافظة”.

ونبهت إلى، أن”تحريات الفريق الأوليَّة قادت إلى وجود شروحات بالسجل التي تؤشر اعتراض المهندس المختص على التجهيز؛ بسبب معاناة المحافظة من شحة الأوكسجين وارتفاع معدلات الوفاة فيها”.

وبينت، انه”تم تنظيم محضر ضبط أصوليٍّ بالمبرزات والأوليات التي تم ضبطها خلال العمليَّة، معززاً بالأوراق التحقيقيَّة الأوليَّة، وعرضه على قاضي التحقيق المختص؛ بغية اتخاذ القرارات المناسبة بصددها”.انتهى/6

التعليقات مغلقة.