وقفة استذكارية لأهالي بعشيقة بذكرى مرور 6 أعوام على إبادة الإيزيديين في سنجار

 نظم اهالي ناحية بعشيقة شمال الموصل بمختلف مكوناتهم وطوائفهم واديانهم اليوم الاثنين في ناحية بعشيقة  وقفة استذكارية بمناسبة مرور ستة اعوام على فاجعة سنجار الذي سقط بيد داعش الارهابي ما ادى الى قتل وخطف وسبي الالف من ابناء الديانة الايزيدية .

 وقال جلال الياسري  ناشط ايزيدي في حديث لوكالة “العهد نيوز”, متى تستيقظ الانسانية التي دخلت سباتها العميق والمخجل بعد ستة اعوام من الانتظار، لعودة الالاف من الاطفال والامهات والنساء الايزيديات المغتصبات والمسبيات من داعش الارهابي ومتى يستيقظ الضمير الانساني الذي دخل غرفة الانعاش وغاب عن الوجود منذ صبيحة 3 أب 2014 , لتعود الابتسامة والأمل الى قلوب الالاف ممن يعانون مرارة الانتظار لستة اعوام وعيونهم التي لا تعرف الملل، وتنتظر عودة فلذات أكبادهم أولئك  الذين ذاقوا جور ومرارة أقسى جرائم بشرية من القتل والسبي والاغتصاب والتشريد وكل أنواع الظلم الممنهج في القرن الحادي والعشرين.

 اما حسين زينل رئيس منظمة العدالة لحقوق الاقليات، أكد في حديث لوكالة العهد نيوز، اليوم نعلن تضامننا مع محنة الشعب الايزيدي، لأن شعبنا مطلع على حجم الكارثة التي استهدفت سنجار وسهل نينوى موطن المكونات القومية والدينية في بلاد الرافدين, ونصلي من اجل انهاء دوامة القتل والتهجير المتواصل منذ الأز.

 وقال علوان عجيل ناشط مدني في حديث لوكالة العهد نيوز , في الذكرى السادسة للإبادة الجماعية للايزيديين, نتمنى عودة المخطوفين والمهجرين في الداخل والخارج الى ديارهم وان تكون العودة نهاية للناجين من براثن الابادة الجماعية في الماضي والخوف من الحاضر المبهم لشعب واجه كل انواع الظلم والاضطهاد وعشرات الابادات الجماعية، لسبب بسيط وهو لانهم ايزيديين فقط.

التعليقات مغلقة.