ميلان يقلب الطاولة على يوفنتوس في 18 دقيقة

حرم فريق ميلان ضيفه يوفنتوس، من الابتعاد أكثر بصدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، بعدما تمكن من قلب تأخره بهدفين نظيفين إلى فوز 4-2، خلال المباراة التي جمعتهما، مساء امس الثلاثاء، في الجولة الحادية والثلاثين من مسابقة الدوري.
وتقدم يوفنتوس بهدف سجله أدريان رابيو في الدقيقة 47، وأضاف كريستيانو رونالدو الهدف الثاني في الدقيقة 52، ثم سجل زلاتان إبراهيموفيتش هدفاً في الدقيقة 62 من ركلة جزاء، قلص به الفارق لميلان، ثم سجل فرانك كيسي هدف التعادل لميلان في الدقيقة 66، وأضاف رافايل لياو الهدف الثالث لميلان في الدقيقة 67، قبل أن يسجل أنتي ريبيتش الهدف الرابع في الدقيقة 80.

وفشل يوفنتوس في استغلال خسارة ملاحقه المباشر لاتسيو أمام ليتشي 1-2، في وقت سابق اليوم، في توسيع الفارق الذي ظل كما هو 7 نقاط، بعد أن توقف رصيد يوفنتوس عند 76 نقطة.

في المقابل، رفع ميلان رصيده إلى 49 نقطة، ليحتل بشكل مؤقت المركز الخامس، المؤهل لدور المجموعات بالدوري الأوروبي، متفوقاً على روما ونابولي بفارق نقطة.
وهذا الفوز هو الرابع عشر لميلان في الدوري هذا الموسم، مقابل الخسارة في 10 مباريات والتعادل في 7، فيما أصبحت هذه الخسارة هي الرابعة ليوفنتوس في الدوري هذا الموسم، مقابل الفوز في 24 مباراة والتعادل في ثلاث.

التعليقات مغلقة.