مسؤول بالصحة العراقية: لقاح كورونا البريطاني ستنتهي التجارب بشأنه في شهر أيلول

العهد نيوز

حدد مدير دائرة الصحة العامة رياض عبد الأمير ، اليوم الثلاثاء ، الفئات التي ستكون أول من يحصل على لقاح كورونا الذي تنتجه شركة استرازينيكا البريطانية بالتعاون مع جامعة اوكسفورد في حال كتب النجاح للقاح في تجربته الثالثة والأخيرة والمؤمل ان تنتهي خلال شهرين او ثلاثة.

وأوضح عبد الأمير في لقاء متلفز تابعته “العهد نيوز”، إن “لقاح كورونا البريطاني ستنتهي التجارب بشأنه في شهر أيلول او تشرين الأول القادمين وان نجح سيتوفر بنهاية العام 2020 ونحن في وزارة الصحة كتبنا ما نحتاجه منه وطلبنا كميات وستتنظر مع المنتظرين”.

وأضاف ان “التقارير التي تصل بشأن لقاح أكسفورد جيدة ومن المؤمل ان ينقذ العراق والعالم ان نجح، وأن لم ينجح او يكتشف لقاح اخر فأن العالم سيتعرض لموجات أخرى قد تستمر لأعوام”.

ولفت الى ان “لقاح كورونا إن نجح في تجاربه الاخيرة فأنه سيستخدم في العراق بداية مع الفئات الأكثر عرضة وتأثرا بخطر الفيروس وهم مرضى الأمراض المزمنة وضعيفي المناعة لأنه لا يمكن توفير أربعين مليون جرعة دفعة واحدة لجميع افراد الشعب العراقي، الطلب العالمي سيكون كبيرا جدا”.

وشدد على انه ” لا يمكن أن يحدث اي احتكار او استغلال لبيع اللقاح في السوق السوداء لإن الترخيص فقط من وزارة الصحة والقطاع الخاص لا يستورد اللقاحات”.

وبين انه “اذا ثبت ان الإصابة بالفيروس تمنح المتعافي مناعة فلن يعطى لقاحا لكن ان لم يثبت سيمنح اللقاح”.

وختم بالقول “سنتعامل مع كورونا حتى ظهور لقاح او علاج خاص ونهائي مثلما تعاملنا معه في الأشهر الست الماضية، لا حل سوى الانتظار وان اصيب 70٪ من المجتمع بالفيروس سيتراجع”.

التعليقات مغلقة.