برشلونة يستعرض عضلاته امام فياريال ويواصل ملاحقة الريال على الصدارة

انتصر برشلونة بنتيجة 4-1 على فياريال في الجولة 34 من الدوري الاسباني ليعيد الفارق إلى 4 نقاط مع المتصدر ريال مدريد.
الشوط الأول بدأ سريعًا بتسجيل برشلونة أول الأهداف بعد 3 دقائق فقط من انطلاق المباراة وذلك بعد تمريرة من سيرجي روبرتو إلى جوردي ألبا لعبها الأخير بالعرض ليحولها المدافع باو توريس إلى هدف بالخطأ في مرماه.

برشلونة سيطر على اللقاء لكن مرتدات فياريال كانت قاتل وبلعبة سريعة ضرب خط مورينو دفاع البلوجرانا ومررة لكازورلا الذي سددها على المرمى ولكن تصدى لها شتيجن لتعود إلى مورينو ويحولها لهدف التعادل.

برشلونة استعاد الرتم سريعًا واستطاع بمهارة من ميسي في مراوغة اللاعبين ثم مررها إلى سواريز الذي لعبها بطريقة ساحرة في المرمى ليسجل الهدف الثاني.

الهدف الثاني أوصل سواريز للهدف رقم 194 في مسيرته مع برشلونة ليعادل سجل لاديسلاو كوبالا ليصبح 3 الهدافين التاريخيين في النادي الكتالوني بواقع 194 هدفًا.

وأصبح سواريز أول لاعب في تاريخ برشلونة يسجل في جميع أشهر السنة الميلادية، وأفضل شهر له هو يناير بواقع 20 هدفًا.

سواريز كاد أن يسجل هدفًا آخر بعد مراوغة الحارس لكن الكرة طالت وبعدها أوقف الحكم اللعبة واحتسبها تسلل.

برشلونة لم يتعلم الدرس واستمرت مرتدات فياريال خطيرة على مرمى تيرشتيجن ولكن اللمسة الأخيرة لم تكن جيدة.

الخطورة جاءت في الدقيقة 37 من مرتدة على الرواق الأيمن لعبها كارلوس باكا قوية ولولا الحارس الألماني لكان هدف التعادل، وجاء الرد من هجمة مرتدة سريعة لبرشلونة ولكن فيدال لعبها قوية في يد الحارس الذي حولها لضربة ركنية.

برشلونة حاول تهدئة الإيقاع ليتجنب المرتدات القاتلة من فياريال وزيادة الضغط على أصحاب الأرض ومرر ميسي كرة بالكعب بذكاء إلى جريزمان الذي لعبها فوق الحارس أسينخو وسجل الثالث.

ميسي صنع 19 هدفًا هذا الموسم وهو أفضل سجل في مسيرته مع النادي الكتالوني في الدوري الإسباني، كما أنّه صنع 3 أهداف من الـ9 التي سجلها جريزمان كأكثر لاعب في برشلونة.

الشوط الثاني شهد سيطرة من برشلونة دون أي خطورة حقيقية سوى في الدقيقة 58 حينما مرر فيدال كرة ذكية إلى سواريز خلف المدافعين لكنّ المهاجم الأوروجوياني حاول المرواغة في مساحة ضيقة وسددها خارج الملعب.

الخطة تحولت إلى 4-4-2 المسطحة بعد أن كانت ماسية أو أقرب إلى 4-3-1-2 وذلك بخروج لويس سواريز ونيلسون سيميدو وإشراك ريكي بويج وإيفان راكيتيتش.

برشلونة سجل الهدف الرابع عن طريق ميسي في الدقيقة 69 لكن الحكم لم يحتسب الهدف بعد العودة لتقنية الفيديو.

ورغم إلغاء الهدف، لكن المدرب كيكي سيتيين فضّل إخراج جريزمان وبوسكيتس ومنح الفرص لبرايثوايت وفاتي والعودة للعب بشكل 4-3-3، كما أنّ فياريال تعرض لضربة موجعة بإصابة باكا الذي شارك بديلًا للمصاب ألكاسير.

ورغم هدوء اللقاء لكنّ أنسو فاتي نجح في الدقيقة 87 في تسجيل الهدف الرابع بمهارة فردية وانطلاق من على الرواق الأيمن.

وأصبح فاتي أول لاعب من النادي الكتالوني يسجل في 3 فرق مختلفة من إقليم فالنسيا، إذ أحرز أمام فالنسيا وليفانتي وفياريال.

بهذا الانتصار وصل برشلونة إلى النقطة 73 والفارق بينه وبين المتصدر ريال مدريد ومتبقي فقط 4 مباريات على نهاية الموسم.

التعليقات مغلقة.