باكستان ترفض تقرير أمريكا حول الإرهاب وتوقع اتفاقيات مع الصين

رفضت باكستان بشدة التقرير السنوي لوزارة الخارجية الأمريكية لعام 2019م حول الإرهاب، ووصفت التقرير الأمريكي بأنه “متناقض وانتقائي”.
وقالت وزارة الخارجية الباكستانية في بيان “أننا نرفض أي تلميح إلى وجود ملاذات آمنة، مؤكدة أن باكستان لن تسمح لأي مجموعة أو كيانة باستخدام أراضيها ضد أي بلد آخر”.
وأضاف: “باكستان تواجه تهديدا من المجموعات الإرهابية المتمركزة في الخارج مثل حركة طالبان باكستان والتقرير فشل فى اعتراف دعم باكستان لعملية السلام والمصالحة في أفغانستان”.
من ناحية أخرى و رغم جهود واشنطن لضرب مصالح الصين الإقتصادية، توقع باكستان اتفاقية ثلاثية بقيمة 2.4 مليار دولار مع حكومة الصين والشركات الصينية للاستثمار في مشروع الطاقة المائية وذلك للاستثمار في مشروع “كوهالا”.
وجرت مراسم حفل التوقيع على الاتفاقية في مقر رئاسة وزراء باكستان في إسلام آباد بحضور رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان ورئيس حكومة منطقة كشمير الحرة الخاضعة للسيادة الباكستانية والسفير الصيني لدى باكستان ياو جينغ وكبار مسؤولي الشركات الصينية ورئيس هيئة الممر الاقتصادي الباكستاني الصيني اللواء المتقاعد عاصم سليم باجوا.
ويتم بناء مشروع “كوهالا” للطاقة المائية لإنتاج 1124 ميغاواط من الكهرباء على نهر “جهلوم” في منطقة كشمير.

التعليقات مغلقة.