الامم المتحد تحذر من مجاعة في كوريا الشمالية

العهد نيوز

حذرت الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، من تفاقم أزمة الغذاء التي قد تصل إلى حد المجاعة في كوريا الشمالية جراء العقوبات الأمريكية على النفط وتداعيات فيروس كورونا المستجد.

وكشف خبير الأمم المتحدة المكلف بمراقبة حقوق الإنسان في كوريا الشمالية، عن تزايد في أعداد المواطنين الذين يعانون من نقص الغذاء بسبب إغلاق الحدود مع الصين وسط وباء كورونا، وأيضا بسبب عقوبات الأمم المتحدة.

وبحسب البيان الصادر فى جنيف، قال مقرر الأمم المتحدة في كوريا الشمالية توماس أوجيا كوينتانا، إن تناول بعض الأسر لوجبتين فقط في اليوم يتزايد، بينما يأكل البعض الآخر الذرة فقط والبعض يتضورون جوعا.

كما أشار البيان إلى وجود تقارير عن ارتفاع عدد المشردين، بمن فيهم الأطفال، في المدن الكبرى، وقال أوجيا “إن احتمالات زيادة عمق مشكلة نقص الغذاء وانعدام الأمن الغذائي على نطاق واسع تبعث على القلق”، داعيًا بيونغ يانغ إلى تخصيص أموال عامة للأغذية والسماح بتوصيل المساعدات الإنسانية.

وأضاف أوجيا، أن إغلاق الحدود بين كوريا الشمالية والصين في يناير، أدى إلى تفاقم أزمة الغذاء، حيث تراجعت التجارة عبر الحدود بأكثر من 90%، وترك التجار دون دخل.

وانتقد مقرر الأمم المتحدة العقوبات على النفط التى فرضتها الأمم المتحدة بعد تجربة الصواريخ الباليستية العابرة للقارات عام 2017 في كوريا الشمالية، قائلا إنها تؤثر على قطاعي الزراعة وصيد الأسماك في البلاد في وقت يشهد حاجة ماسة إليهما.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: