كورونا يفضح “الزيجات السرية” في السعودية ويرفع نسب الطلاق الى 30%

أفاد تقرير لصحيفة ميدل ايست مونيتر البريطانية، بأن حالات الطلاق في السعودية ارتفعت بنسبة 30 بالمائة بعد أن تسبب الحجر الصحي خلال جائحة فايروس كورونا في اكتشاف العديد من الزوجات أن أزواجهن لديهن زوجات وعائلات أخرى.
وذكر التقرير، أن “الزيجات داخل السعودية قد زادت ايضا بنسبة خمسة بالمائة مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي ، حيث تم إجراء 13000 زواج وتسجيل 542 زواجًا عبر الإنترنت”.
واضاف أنه ” ومع ذلك فقد بلغت نسبة الطلاق رقما قياسيا بلغ 7482 حالة طلاق مما أدى إلى زيادة بنسبة 30 في المائة في طلبات الطلاق و “الخلع” وهي عملية يمكن للمرأة أن تطلق زوجها ، خاصة في الحالات التي يثبتن فيها تعرضهن للأذى من قبل الزوج”.
وتابع أن ” انه وطبقا لاحصائيات وزارة العدل السعودية فان 52 بالمائة من طلبات وحالات الطلاق كانت من مدينتي مكة المكرمة والعاصمة الرياض، ولاحظت أيضاً أن غالبية النساء اللاتي يطلبن الطلاق من أزواجهن المتعددي الزوجات هن من الموظفات وسيدات الأعمال والنساء البارزات في المجتمع والطبيبات”.
وبينت الصحيفة، أن “تعدد الزوجات ، وهو ممارسة الزواج بأكثر من زوجة ، هو أمر قانوني في دين الإسلام ويختلف وضعه القانوني بين الدول ذات الأغلبية المسلمة، لكن الكيان الصهيوني سيس هذه القضية حيث استهدفت الممارسة وقمعتها في المجتمعات العربية والمسلمة ، في المقام الأول كوسيلة لتقليل التركيبة السكانية العربية الصاعدة مع السماح بممارسة اليهود الإسرائيليين تعدد الزوجات من أجل زيادة التركيبة السكانية اليهودية. انتهى2

التعليقات مغلقة.