الكشف عن تقرير تشريح جثة الأمريكي جورج فلويد

كشف تقرير تشريح جثة الأمريكي جورج فلويد، مفاجأة بشأن المواطن الأمريكي من أصل أفريقي الذي قتل على يد الشرطة، مؤكدا أنه مصابا بفيروس “كورونا” المستجد.

ونشر التقرير على موقع مكتب الطب الشرعي لمقاطعة هينيبين إحدى مقاطعات ولاية مينيسوتا الأمريكية، “من المعروف أنه حتى 3 أبريل/ نيسان 2020 كان التحليل المخبري للمتوفي للكشف عن فيروس إيجابيا”.

وأوضح التقرير أن وجود المرض قد ثبت خلال تشريح الجثة، لأن تحليلات تفاعل البوليميراز المتسلسل “بي سي أر” يمكن أن تظهر نتيجة إيجابية لفترة طويلة بعد اختفاء المظاهر السريرية للمرض.

التعليقات مغلقة.