وزير الموارد يكشف عن اجتماع مرتقب مع تركيا لبحث تداعيات سد أليسو

كشف وزير الموارد المائية مهدي رشيد الحمداني، عن اجتماع مرتقب مع الجانب التركي لبحث تداعيات سد أليسو على العراق.

وقال الحمداني ، إن “وجود سد أليسو مشكلة كبيرة للعراق، إلا أنه لن يظهر تأثيره المباشر خلال الفترة القليلة المقبلة لكون هناك خزين مائي كاف”.

وأضاف، أن “هناك اجتماع مرتقب مع المسؤولين الأتراك لغرض الإتفاق على خطة التشغيل والإطلاقات المائية الخاصة بالعراق”.

وبشأن سد الموصل، أكد الحمداني، أن السد فيه مشاكل بالطبقات الجيولوجية وهذه ليست جديدة وأنما مشخصة منذ ستينات القرن الماضي، مبينا أن موقع السد كان مبنيا على دراسة تامة، لكونه يعد أكبر خزين مائي للزراعة.

وأشار إلى أنه لا يوجد أي خطر يذكر في السد، لأن المعالجات متوفرة والإدامة مستمرة.

التعليقات مغلقة.