الآلاف يتظاهرون في لندن احتجاجاً على مقتل جورج فلويد

تظاهر الآلاف في لندن أمس الأربعاء في مقدمتهم الممثل جون بوييغا احتجاجاً على وفاة المواطن الأميركي إفريقي الأصل جورج فلويد خلال توقيفه من قبل عناصر شرطة مدينة مينيابوليس، فيما دان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون ما حصل لفلويد ووجه رسالة الى الرئيس دونالد ترامب قال فيها إن “لا مكان” للعنف العنصري في المجتمع.

وتحدى المتظاهرون الذين وضع غالبيتهم أقنعة واقية فيروس كورونا وحملوا لافتات تقول “العدالة لجورج فلويد” و”كفى” و”حياة السود تهم” خلال توجههم من حديقة هايد بارك الى منطقة وايت هول حيث الإدارات الحكومية في وسط لندن.

وحصلت بعض المواجهات مع الشرطة خارج مقر رئيس الحكومة 10 داونينغ ستريت، بينما قام البعض بالركوع في رمزية تحاكي ما قام به الشرطي الاميركي الذي ضغط بركبته على رقبة فلويد وتسبب بوفاته الاسبوع الماضي، قبل أن تتقدم التظاهرة باتجاه السفارة الأميركية.

التعليقات مغلقة.