أول وفاة بكورونا بين مسلمي الروهينغا في مخيمات اللاجئين ببنغلادش

تسبب فيروس كورونا المستجد بأول وفاة في مخيمات اللاجئين في بنغلادش حيث يقيم حوالى مليون من الروهينغا في فقر مدقع كما أعلنت السلطات الصحية المحلية الثلاثاء.

والضحية هو لاجئ من الروهينغا يبلغ من العمر 71 عاما كان يقيم في كوتوبالونغ، أكبر مخيم لاجئين في العالم.

وقال توها بويان مسؤول القطاع الصحي في منطقة كوكس بازار حيث تقع مخيمات الروهينغا إن اللاجئ “توفي في 31 أيار/ مايو لكننا تلقينا تأكيد وفاته بكوفيد-19 الليلة الماضية”.

وأظهرت الفحوصات أن 29 شخصا على الأقل من الروهينغا، الأقلية المسلمة المضطهدة في ميانمار المجاورة، جاءت نتيجتهم إيجابية حتى الآن في بنغلادش.

التعليقات مغلقة.