صحيفة أميركية: اكثر من نصف اسطول حاملات الطائرات الامريكية تعاني مشاكل الصيانة

كشف تقرير لصحيفة ستار اند سترايبس الامريكية المتخصصة بالشؤون العسكرية، ان حوالي 7 حاملات طائرات من مجموع 11 حاملة عانت من مشاكل انتشار فايروس كورونا ومشاكل الصيانة طوال 15 شهرا الماضية.
وذكر التقرير، أن “حاملات الطائرات التي تعاني من المشاكل وبحسب البحرية الامريكية هي في طريقها للعودة بعد أن عانت مشكلات فيروسات كورونا ومشاكل والصيانة ضمن الأسطول في الأشهر الأخيرة”.
واضافت ان “حاملات الطائرات التي اصيبت بالمشاكل بحسب الصورة التي نشرتها البحرية هي رونالد ريغان، وجيرالد ر. فورد، وأبراهام لنكولن، ونيميتز، وهاري س. ترومان ، تيودور روزفلت، ودوايت دي أيزنهاور، حيث من المعروف حاملات الطائرات هي أكثر مظاهر أمريكا وضوحًا للقوة العسكرية العالمية ، وتعمل كل منها مع مجموعتها الضاربة وقادرة على عرض القوة في النقاط الساخنة”، بحسب الصحيفة.
وتابع أنه “تم تهميش يو إس إس ثيودور روزفلت لمدة شهرين تقريبًا في معسكر غوام للتعامل مع تفشي فايروس كورونا الذي أصاب أكثر من 1100 بحار وقتل واحدًا. وأخيرًا ، أبحرت يوم الخميس الماضي ولكن على متنها أفراد الطاقم الأساسي فقط، مع دخول حاملات أخرى جارية في وقت سابق من هذا الشهر”.
وخلص تحليل نشرته USNI News في ايلول من عام 2018 إلى أنه خلال الأشهر الـ 15 السابقة كان لدى البحرية أقل عدد من مجموعات حاملات الطائرات الحربية في مواقعها منذ 25 عامًا، بعد أن قضى نصف أسطولها في حالة غير قابلة للنشر “.
واشار التقرير الى أن “حاملات الطائرات يو إس إس جورج واشنطن في حوض بناء السفن لإجراء إصلاح شامل ، بينما كانت يو إس إس جون سي و يو إس إس جورج إتش دبليوبوس يخضعان للصيانة ، في حين اضطرت هاري إس ترومان إلى تأخير المغادرة إلى البحر بسبب عطل كهربائي”. انتهى2

التعليقات مغلقة.