خبير اقتصادي: مايمتلكه العراق من عملة اجنبية بالامكان استغلاله لتجاوز الازمة المالية الراهنة

العهد نيوز- بغداد

رأى الخبير الاقتصادي وسام التميمي، ان الحكومة لديها امكانية لزيادة سعر صرف الدولار في الاسواق المحلية لفترة معينة من اجل تجاوز الازمة المالية الراهنة مع تقليص او الغاء مخصصات الدرجات الخاصة ونثريات الرئاسات الثلاث.
وقال التميمي، ان “الحكومة تمتلك احتياطات كبيرة من العملات الاجنبية وخاصة الدولار، اضافة للاحتياطي النقدي الموجود لدى البنك المركزي والبالغ 65 مليار دولار”.
واضاف، ان “مايمتلكه العراق من عملة اجنبية بالامكان استغلاله لتجاوز الازمة المالية الراهنة، حيث بالامكان رفع سعر صرف الدولار بنسبة 15% او اقل من ذلك في السوق المحلية ولفترة معينة لتعويض خسائر النفط”.
وبين، ان “رفع سعر صرف الدولار يجب ان يرافقه تقليص او الغاء لمخصصات الرئاسات الثلاث وتخفيض مخصصات الخطورة في الوزارات، والابتعاد عن رواتب الموظفين ممن يتسلمون اقل من 750 الف دينار راتبا شهريا مع مخصصات، في حين يتم ادخار جزء من رواتب ممن يتسلمون راتبا يتجاوز الرقم المذكور، لحين عودة ارتفاع اسعار النفط او تجاوز الازمة”. انتهى2

التعليقات مغلقة.