السيد الخامنئي: بزوغ الثورة الاسلامية الايرانية فتح فصلا جديدا للنضال من اجل فلسطين

أكد قائد الثورة الاسلامية سماحة السيد علي الخامنئي، الجمعة، أن ظهور المقاومة الاسلامية من أصعب العقبات امام اسرائيل، مبينا ان القوة تتصاعب في جبهة المقاومة بينما ينعكس الامر في جبهة العدو. 

وقال السيد الخامنئي في كلمته بمناسبة يوم القدس العالمي، إن “من المؤسف ان بعض الدول العربية التي ابدت استعداد في بادئ الامر قد استسلمت ونسيت واجبها الانساني والاسلامي واتجهت لتلبية دعوات العدو”، مشيرا الى ان “ؤؤ ابتداء من طرد العناصر الاسرائيلية وقطع امدادات النفط حتى النشاطات السياسية الواسعة وكلها ادت الى ظهور جبهة المقاومة في المنطقة كلها”. 

وأوضح، أن “بظهور جبهة المقاومة فان العقبات امام الكيان الصهيوني صارت اصعب فاصعب”، مؤكدا أن “النشاطات المتنوعة تجري اليوم على ساحة الصراع بين الجانبين مع فارق ان جبهة المقاومة تتصاعد فيها القوة ويزداد الامل وبالعكس فان جبهة الظلم والكفر والاستكبار تنحدر نحو الضعف والدليل الواضح ان الجيش الصهيوني الذي كان يوما الجيش الذي لا يقهر والقادر على صد الجيوش الكبرى بات اليوم مضطر الى الانسحاب امام القوة الشعبية في لبنان وغزة”. 

واشار الى ان “ساحة المواجهة خطيرة وقابلة للتغيير وموضع هذا النضال حياتي ومصيري واية غفلة في المحاسبات الاساسية ستنزل خسائر فادحة”.

التعليقات مغلقة.