النفط تكشف عن خططا لاستثمار الغاز المصاحب والطبيعي

العهد نيوز- بغداد

أكدت وزارة النفط، اليوم الثلاثاء، تنفيذها خططا لاستثمار 3400 مقمق من الغاز المصاحب والطبيعي.
وقال وكيل وزارة النفط لشؤون الغاز والتصفية حــامــد يــونــس الــزوبــعــي، إن “الــــــوزارة لــديــهــا خــطــة تــحــت الــتــنــفــيــذ مـن ثـلاثـة مــحــاور، الاول والــذي تـمـت المـبـاشـرة فيه بـاسـتـثـمـار الــغــاز والـــذي يـتـطـلـب اسـتـثـمـارهـا مـــددا قـصـيـرة كــعــزل الــغــاز مــن الـنـفـط «الــغــاز المـصـاحـب» وهــذه اسـتـثـمـاراتـهـا تـكـون سريعة وتـتـطـلـب عـمـلـيـات تجفيف فـقـط وايـصـالـهـا الـى مواقع الاستهلاك كالمحطات الكهربائية والمواقع الـصـنـاعـيـة”، مـبـيـنـا ان “هــذا المــحــور عـمـلـت عليه الــوزارة ونجحت بـزيـادة استثمار الغاز في هذه المرحلة مـن 700 مقمق الـى 1500 مقمق خلال مدة تنفيذ الخطة”.
واضـــاف، ان “المــحــور الـثـانـي مــن الـخـطـة يقضي بـتـاهـيـل عــدد مـن مـحـطـات التجميع الـتـي تعنى بـغـازات المرحلة الثانية ورفـع انتاجياتها كالغاز الـسـائـل والمـكـثـفـات ونـجـحـت الـــوزارة بـالـوصـول الـــى حـــد الاكــتــفــاء الـــذاتـــي مـــن خـــلال اعـــادة تـاهـيـل المــحــطــات وتــحــول الــعــراق الــى مـصـدر، اذ يــصــدر حــالــيــا الـــف طــن يــومــيــا مــن الــغــاز المـسـال وبــحــدود الـفـي طـن يـومـيـا مـن المكثفات الــى الاســـواق الـعـالمـيـة”.
واشــار الـزوبـعـي الــى ان “المحور الثالث من الخطة يتضمن استثمار الغاز في الحقول من خلال انشاء معالجات الغاز وهذه الخطة تتطلب بناء مجمعات لمعالجات الغاز التي لاتـوجـد فـيـهـا مـنـشـآت”، مـشـيـرا الــى ان “الـــوزارة تمكنت بـهـذا الـصـدد مـن اكـمـال الـتـعـاقـد والـبـدء بـاسـتـثـمـار غــاز الـنـاصـريـة بـطـاقـة 200 مليون قــدم مكعب قـيـاسـي يـومـيـا ومـشـروع استثمار الغاز في الحلفاية بمحافظة ميسان بطاقة 300 مليون قدم مكعب قياسي يوميا وكذلك مشروع ارطاوي في غاز البصرة بطاقة 400 مليون قدم مـكـعـب قـيـاسـي تـحـت الانــشــاء ومــشــروع غـرب الـقـرنـة 2 وعــدد مـن الـحـقـول الـصـغـيـرة لتجميع كـمـيـات مــن الــغــاز تـصـل الــى 300 مـلـيـون قـدم مكعب قياسي”.
وبـين ان “هـذه المشاريع ستوفر 1200 مقمق يوميا مـن الـغـاز اضـافـة الـى الغاز المـنـتـج مـن المـرحـلـة الاولــى والــذي يـتـحـقـق منها الان بـحـدود 1500 مقمق وبـذلـك سيصل انتاج العراق من الغاز المصاحب لعمليات انتاج النفط الـى 2700 مقمق وبذلك تكون الــوزارة قد نفذت خطتها بهذا الجان”.
امــا بـخـصـوص الـغـاز الـحـر والــذي تبلغ كمياته بحدود 700 مقمق وموزع على حقلي المنصورية في محافظة ديالى وعكاز في الانـبـار، فقد ذكر الزوبعي ان “الوزارة تعمل على اعادة احياء العمل فيهما واعـادة عمل الشركات المحالة لهما والتي توقفت بسبب الاوضـاع الامنية في تلك المناطق خلال السنوات السابقة موكدا ان هذه المشاريع باكملها ستدخل بشكل تدريجي بمدة لا تزيد عن ثلاث سنوات ما سيساعد العراق على استثمار كــامــل الـكـمـيـات المــتــاحــة مــن الــغــاز والــوصــول به الى 3400 مقمق”.انتهى2

التعليقات مغلقة.