التخطيط النيابية: من اعترض على الاتفاقية العراقية الصينية نفسه وقف ضد اخراج القوات الامريكية من البلاد

العهد نيوز – بغداد

كشفت لجنة التخطيط النيابية، امس الاربعاء، أن “المعترضين من الكتل السياسية على الاتفاقية الاقتصادية مع الصين اعترضوا على تصويت مجلس النواب بشأن قرار إخراج القوات الأمريكية والأجنبية من البلاد”.

وقال عضو اللجنة، محمد كريم، في تصريح لوكالة محلية اطلعت عليه “العهد نيوز”، ان “الاتفاقية الاقتصادية لا تدخل البلاد بسياسة المحاور كما زعمت بعض القوى السياسية الموالية للولايات المتحدة الأمريكية”، لافتا إلى إن “الاتفاقية ستسهم في حل جميع المشاكل الخدمية وأبرزها حل أزمتي السكن والبطالة“.

وأضاف أن “المعترضين على الاتفاقية الاقتصادية مع الصين هم الكتل السياسية التي اعترضت على تصويت مجلس النواب بشأن قرار إخراج القوات الأمريكية والأجنبية من البلاد”، مبينا أن “المعترضين ينقسمون إلى قسمين الأول الكتل الموالية للولايات المتحدة الأمريكية وجودها العسكري في العراق والقسم الأخر الفاسدون الذين خسروا الاستحواذ على القعود الاستثمارية“.

و أكدت لجنة الاستثمار النيابية، امس الثلاثاء، أن الحكومة الاتحادية ألزمت الجانب الصيني بتشغيل العمالة المحلية ضمن المشاريع الاستثمارية الذي ستنفذ في العراق عبر الاتفاقية الاقتصادية.

انتهى..م.ر

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.