علامة غامضة على يد زعيم كوريا الشمالية تكشف سر غيابه المفاجئ

نشرت صحيفة بريطانية، صورة لزعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، حيث تظهر علامة غامضة على يده أثناء حضور مراسم الانتهاء من بناء مصنع للأسمدة، وهو أول ظهور علني له بعد 20 يومًا من الغياب وسط شائعات حول صحته.
يعتقد أخصائي في مجال الطب من الولايات المتحدة، أن الآثار على يد رئيس الدولة يمكن أن تدل على تنفيذ إجراء طبي خاص بأمراض القلب والأوعية الدموية، وربما أخذ عينة من الشريان الكعبري.
كتبت صحيفة “ديلي ميل”، سابقا، أن زعيم جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية قطع الشريط عند افتتاح مصنع الأسمدة في سنشون ونشر صورًا يبتسم فيها، وكأنه يوضح لشعبه والعالم بأسره أنه من السابق لأوانه شطبه.
كما يقول الصحفيون البريطانيون، إن كيم ابتسم وقام بجولة في المصنع، لكن صحة الصور لم تثبت.
وانتشرت الشائعات حول صحة كيم جونغ أون بعد غيابه عن احتفالات ذكرى ميلاد السكرتير الأول للحزب الشيوعي الكوري السابق كيم إل سونغ في 15 أبريل/نيسان.انتهى2

التعليقات مغلقة.