كورونا يحصد ارواح اكثر من 164 الف شخص حول العالم

أودى فيروس كورونا المستجدّ بحياة ما لا يقلّ عن 164016 شخصاً في العالم منذ ظهوره في كانون الأول/ديسمبر في الصين، .

وتقول الاحصائيات، ان أكثر من مليونين و363210 إصيبوا رسمياً في 193 دولة ومنطقة منذ بداية تفشي الوباء.

وهذا العدد لا يعكس سوى جزءا من عدد المصابين فعلياً إذ تبقى الفحوص لكشف الإصابات في عدد من الدول محصورة بالحالات التي تتطلّب رعاية في المستشفى.

أمريكا اللاتينة

 تجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجدّ في أميركا اللاتينية عتبة الـ100 ألف الأحد، إضافة إلى نحو 5 آلاف وفاة، وفق إحصاء لوكالة فرانس برس يستند الى أرقام رسمية. وسجّلت البرازيل التي يبلغ عدد سكانها 210 ملايين نسمة العدد الأكبر من الإصابات التي بلغت 38,654 حالة و2,462 وفاة، على الرغم من اعتقاد الخبراء بأن عدد الإصابات أكبر بكثير من الرقم المعلن بالنظر الى قلة الفحوص التي أجريت. وبلغ إجمالي عدد الإصابات الأحد في مجموعة دول أميركا اللاتينية 100,952 حالة و4,924 وفاة.

الولايات المتحدة

 تخطّت الولايات المتحدة الأحد عتبة 40 ألف وفاة بكوفيد-19 مع إحصاء جامعة جونز هوبكنز أكثر من 40500 وفاة على الأراضي الأميركية منذ بدء تفشي الوباء.

وباتت الولايات المتحدة الدولة التي يسجل فيها الفيروس أسرع تفش مع تسجيل أكثر من 740 الف إصابة مؤكدة، وفق الجامعة التي تعد مرجعا في تتبع إصابات كوفيد-19 ووفياته في العالم.

وكانت حصيلة الوفيات في الولايات المتحدة سجّلت ارتفاعا في الأيام الماضية بعد احتساب وفيات “يرجّح ان تكون مرتبطة” بكوفيد-19 لكن لم تكن محتسبة على هذا الأساس.

وأعلنت مدينة نيويورك، اكبر بؤرة للوباء في الولايات المتحدة زيادة اكثر من 3700 وفاة “مرجّحة” بكوفيد-19 إلى حصيلتها. وبات عدد الإصابات المؤكدة في الولايات المتحدة يتخطى 740 ألفا، وفق جامعة جونز هوبكنز.

وأعلن شفاء نحو 67 ألف شخص من الوباء.

التعليقات مغلقة.