السفير الصيني: العراق ساعدنا في بداية ظهور كورونا وحان الوقت لرد الجميل ودعمه للتخلص من الوباء

العهد نيوز: بغداد

قال السفير الصيني، تشانغ تاو سبل، اليوم الاثنين، ان العراق حكومة وشبعاً قدموا دعماً كبيرا لجمهوريته بداية ظهور فيروس كورونا، مشيرا الى ان الوقت حان لرد الجميل ودعم العراق للتخلص من الوباء.

وذكر موقع العتبة الحسينية، ان “ممثل المرجعية الدينية العليا الشيخ عبد المهدي الكربلائي تنالو خلال استقباله السفير الصيني لدى العراق تشانغ تاو سبل التعاون المشترك للحد من تأثير جائحة (كورونا)، ودعم جهود العتبة الحسينية المقدسة في تعضيد عمل المؤسسات الصحية في العراق لمواجهة الفيروس”.

وقال تاو  بحسب بيان نشره موقع العتبة، “سررت بزيارة مدينة كربلاء المقدسة ولقاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي”، مبينا ان “الوفد الذي ضم فريق من الخبراء الصينيين جاء لفتح سبل التعاون وتبادل الخبرات بشكل اوسع لدعم القطاع الصحي في العراق”.

وبين أن “المساعدات التي ارسلها العراق للصين في وقت سابق عند ظهور فيروس (كورونا) في الصين كانت كبيرة، والعراق حكومة وشعبا كانوا داعمين لنا، لذلك جاء الدور لتوفير المساعدات للعراق حتى يتم التغلب على هذا الوباء والسيطرة عليه”.

وأضاف أن “هذه الزيارة كانت لتوفير المساعدات الطبية في كربلاء المقدسة بشكل هادف، وانا اعتقد أن مثل هذه الزيارات والتعاون المشترك يسهل على كربلاء المقدسة التعامل والحد من انتشار فيروس (كورونا) في المرحلة المقبلة”.

إلى ذلك، قال المشرف العام على المشاريع الصحية في العتبة ستار الساعدي، إن “الغاية الرئيسية من هذه الزيارة لتبادل وجهات النظر مع ممل المرجعية الدينية العليا الشيخ عبد المهدي الكربلائي، بالإضافة الى كيفية مساعدة العتبة للشعب العراقي لتجاوز هذه المحنة”.

وأكد الساعدي على أننا “اتفقنا مع الاخوة في الجانب الصيني على ابداء المساعدة لجلب التجهيزات الصحية والطبية والاليات والخبرات وتقديم الدعم للمؤسسات الصحية وابناء الشعب العراقي من زاخو الى الفاو وبالخصوص مدينة كربلاء المقدسة”.

يشار إلى أن وفدا من العتبة الحسينية المقدسة التقى في الثاني من نيسان/ ابريل الحالي، السفير الصيني لدى العراق تشانغ تاو، بهدف فتح آفاق للتعاون لغرض دعم جهود العتبة الرامية للحد من خطر جائحة (كورونا)، وقدم الوفد دعوة للسفير لزيارة كربلاء المقدسة.

التعليقات مغلقة.