فرنسا تشهد أسوأ تراجع اقتصادي منذ الحرب العالمية الثانية

رسم وزير المالية الفرنسي، برونو لومير، توقعات متشائمة لأداء الاقتصاد الفرنسي خلال العام الجاري، بسبب تداعيات انتشار فيروس كورونا.
وقال الوزير، لمجلس الشيوخ خلال جلسة برلمانية عن بعد، إن “فرنسا ستشهد على الأرجح أسوأ تراجع اقتصادي لها منذ الحرب العالمية الثانية، وبما يفوق بكثير الانكماش بنسبة 2.2%، الذي شهدته في 2009 بعد الأزمة المالية العالمية
وأشارت تقديرات الحكومة الشهر الماضي في تحديث طارئ للموازنة إلى أن الاقتصاد سينكمش بنسبة 1% هذا العام.
وفي ظل إجراءات العزل والحجر الصحي التي تفرضها الحكومات حول العالم لمكافحة انتشار كورونا، يتخوف الخبراء من حدوث انكماش حاد للاقتصاد العالمي. انتهى2

التعليقات مغلقة.