كتائب حزب الله تحذر ترامب من التورط بشن أي عمل عدواني تجاه أبناء الشعب العراقي وفصائله المضحية

العهد نيوز: بغداد

اصدرت كتائب حزب الله، اليوم الخميس، بيانًا تهدد من خلاله الرئيس الأميركي دونالد من مغبة شن أي عدوان على ابناء الشعب العراقي وفصائله المضحية.

وقالت كتائب حزب الله في بيان تلقته “العهد نيوز” إن “في الوقتِ الذي يواجِهُ فيه العالمُ خطرَ جائحةِ “فايروس كورونا”، ومطالبةُ الأممِ المتّحدةِ والمنظماتِ الإنسانيةِ بضرورةِ إيقافِ الحروبِ التي أشعلتهَا قِوى الاستكبارِ في العالمِ؛ حتّى تتمكّنَ المجتمعاتُ من مواجهةِ هذا الخطرِ الداهمِ، يُطالعُنَا بينَ يومٍ وآخرَ الأحمقُ ترامب أو أحدُ زبانيتِهِ بتصريحاتٍ عَدَائيةٍ، وتهديداتٍ وقحةٍ موجهةٍ إلى المقاومةِ الإسلاميّة في العراقِ؛ ولاسيّما كتائبُ حزبِ الله”.

وأضافت، “مع  حجمِ المأزقِ الكبيرِ الذي تمرُّ به أميركا بعدَ تفشِّي “الفايروس” في ولاياتِها؛ بل إصابَته لآلافِ الجنودِ في بوارجِهِا وقواعدِهِا العسكريّة؛ فإنّنا نُدركُ طبيعةَ إدارةِ ترامب الإجراميّةَ، ونُحذِّرُهَا مِن التورُّطِ بإيّ عملٍ عدوانيّ تُجاهَ أبناءِ شعبِنا الصابِرِ وفصائِلِه المُضحّيةِ المجاهدةِ”.

 وأردفت المقاومة الإسلامية في بيانها، “لِيسمَعِ الجميعُ أنّ أوامرَ ربِّ العزَّةِ جبّارِ السماواتِ والأرضِ ونواهيَه هي التي توجبُ علينا القتالَ من عدمِهِ، لا بطلبٍ من أيّ طرفٍ على وجهِ البسيطةِ، ولا يعلمُ نيّاتِنا غيرُه سبحانَه وتعالى دونَ ريبٍ؛ فوطنُنَا العزيزُ هو المستهدفُ، ونحنُ أبناؤه”.

  وتابعت “في هذا الظرفِ الاستثنائيِّ، وبعدَ إدبارِ القُوّاتِ الأمريكيّةِ من بعضِ القواعدِ والمواقعِ، فإنّنا نؤكّدُ أن لا قتلَ لهذهِ القوّاتِ إذا استمرَّ انسحابُها بعنوانِ مغادرةِ العراقِ مُغادرةً كاملة، ومَا لا يفهمُهُ هؤلاءِ الأوباشُ أنّ فروسيّةَ المجاهدينَ والتزامَهُم بأوامرِ اللهِ تَعَالى لا تجيزُ قتلَ المُدبِرِ والمُسعفِ”.

التعليقات مغلقة.