النزاهة تضبط متهمين متلبسين بالاحتيال والرشوة في واسط

أعلنت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة الاتحادية، الاثنين، تمكنها من ضبط عدد من الموظفين في دائرة تنفيذ الكوت؛ لقيامهم بأخذ رشى من المراجعين لقاء إنجاز معاملاتهم.
وأشارت الدائرة، في بيان تلقت “العهد نيوز” نسخة منه، إلى أن ملاكاتها “في مكتب تحقيق واسط التي انتقلت إلى دائرة تنفيذ الكوت، تمكنت من ضبط خمسة موظفين؛ لقيامهم بتسلم مبالغ مالية من المراجعين مقابل صرف الصكوك العائدة لهم وعدم عرقلتها، مبينة أنه تم خلال العملية ضبط مبلغ (29،877,000) مليون دينار بحوزة المتهمين”.
وفي عملية منفصلة، أوضحت الدائرة، أن “فريق عمل المكتب قام بضبط متهم يقوم بالاحتيال على المواطنين بالجرم المشهود أثناء تسلُّمه مبلغاً من المال من أحد الأشخاص لقاء وعده بالتعيين في إحدى الشركات الأجنبية العاملة في المحافظة”.
وبينت الدائرة أن “الفريق، وبالتنسيق مع مديرية تحقيق بغداد، تمكَّن من ضبط شريك المتهم في بغداد متلبساً بالجرم المشهود، بعد أن جرى تتبعه عند تسلمه المال من المتهم الأول”.
وأكدت، أنه “تم تنظيم محضري ضبطٍ أصوليين بالمضبوطات في العمليتين اللتين نُفِّذَتا بناءً على مذكرتي ضبط قضائيتين، وعرضهما على قاضي محكمة التحقيق المختصة بقضايا النزاهة في محافظة واسط، الذي قرَّر توقيف المتهمين وفق أحكام القرار(160 لسنة 1983) والمادة (456) من قانون العقوبات”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: