كاتب: المفوضية جزء من لعبة التزوير التي رافقت الانتخابات

اكد الكاتب والصحفي، احمد عبد السادة، اليوم الخميس أن المفوضية جزء من لعبة التزوير التي رافقت الانتخابات، لافتا ان اميركا والممثلة الاممية يرفضان اجراء العد والفرز اليدوي الشامل.

وقال عبد السادة في حديث متلفز تابعته “العهد نيوز” ان “هذه الانتخابات هي الاسوأ بعد 2003″، مشيرا ان “المفوضية جزء من لعبة التزوير التي رافقت الانتخابات”.
واضاف انه “يجب اعادة العد والفرز اليدوي الشامل لكشف النتائج الحقيقية”، لافتا ان “اميركا والممثلة الاممية يرفضان اجراء العد والفرز اليدوي الشامل”.
واشار عبد السادة ان “المفوضية تعمدت ارباك المشهد من خلال اعلان النتائج بهذه الطريقة”، مبينا ان “هناك اجندة واضحة تعمل على استهداف الحشد الشعبي”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: