“العهد نيوز” تنشر تفاصيل القبض على نائب المجرم البغدادي.. فمن هو؟

تنشر “العهد نيوز”، اليوم الإثنين، تفاصيل عن نائب الإرهابي (أبو بكر البغدادي) الذي اعتقل من قبل جهاز المخابرات العراقية.

المجرم: سامي جاسم محمد عبدالله الجبوري.. الملقب سامي العجوز/ حجي حامد.

السكن: الشرقاط قرية هيجل مشهد.

مواليد: 1973.

اسم الأم: عائشة حسن ابراهيم محيميد.

بايع القيادي المقبور أبو مصعب الزرقاوي سنة 2003 في شهر آب بعدها التقيا في قضاء الشرقاط في علوة مخضر الشرقاط هو والقيادي عبدالقادر إبراهيم حاج سالم، والقيادي وضاح تركي عبد نايف.

عمل آمر مجموعة من 10 أفراد في قاطع الساحل الأيسر من الشرقاط و تدرب فكريآ على يد أبو أنس الشامي سوري الجنسية في قرية الحكنة في بيت القيادي المقبور سلمان عبد شبيب أعتقل سنة 2005 من قبل القوات الأمريكية هو وسلمان عبد  شبيب من عزبة في قرية أسديرة وخرج من سجن بوكا سنة 2011، وخلال اعتقاله تعرف على قيادات مهمة في تنظيم القاعدة آنذاك، ودرس العلوم الشرعية وأصبح فقيهاً، وركز على التنظير وسياسة الإقناع  في دراسته.

سكن في الموصل وعمل المسؤول الشرعي لجنوب الموصل وفي سنة 2012 التقى مع الإرهابي (أبو بكر البغدادي) في قضاء البعاج، والتقى به مرة ثانية في ناحية المحلبية في العام نفسه، بعدها أصبح مقرباً جداً للبغدادي ونصبه مسؤول هيئة الإشراف العام للنقل والتنسيق بين الخلافة والمتنفذين الفاسدين العاملين في الجهات الحكومية.

وأيضاً تم تنصيبه وزير الصناعة.. و وبعدها وزيراً للمالية وفي سنة 2015 تم تنصيبة وزير الركاز للخلافة.

علماً أن أشقاءه القيادات في التنظيم الإرهابي:

1. عمر جاسم محمد عبد الله.

2. صالح جاسم محمد عبد الله.

عملا في مكاتب الاستثمار في نينوى والإشراف مع شقيقهم القيادي.

3. حازم جاسم محمد عبد الله وهو مسؤول مكتب استثمار نينوى.

4. حسين جاسم  محمد عبد الله معاون مسؤول  مكتب المعلومات.

5. رجب جاسم محمد عبد الله. مسؤول زراعة قاطع الزاب. وبعدها مسؤول ورشة تفخيخ بعد تحرير الساحل الأيمن قضاء الشرقاط.

6. علي جاسم محمد عبد الله. عمل مدعياً عاماً في محكمة تنظيم داعش في ناحية الزاب.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: