خبير روسي يتوقع انتهاء متحورات فيروس كورونا عند “دلتا”

توقع الخبير الطبي الروسي، يفغيني كونين، يوم الأحد، أن سلالة “دلتا” من فيروس كورونا التي هيمنت على العالم، قد تكون آخر تحور للفيروس.

وقال كونين في تصريح لوكالة سبوتنيك، إن “هذا الخيار (عدم تطور الفيروس) يمثل بلا شك جزيرة استقرار، لكن هناك سؤال مفاده: هل سيبقى كذلك أم سيحل محله آخر. آلية التكيف الخاصة بالفيروس معقدة للغاية، ولكن كلما تكيفت (الآلية) مع السكان، زادت صعوبة الصعود إلى أعلى”.

وأشار إلى أنه “في ظل ظروف التطعيم، يركز الفيروس قدرته على اختراق الدفاع في المقدمة، لكن هذا يرتبط ببعض الصعوبات، من الصعب الحفاظ على قدرة عالية على الارتباط بالمستقبلات، أي الانتشار السريع. وفي نفس الوقت (الهروب) بشكل فعال من الأجسام المضادة. لذلك، فإن فرص حدوث مثل هذه الطفرات ليست عالية جدًا”.

واستدرك “لا أريد القول إن هناك سبباً للتفاؤل وأي ثقة في أن متحور دلتا هو ذروة تطور هذا الفيروس، ولكن من الممكن تخيل مثل هذا الوضع في المناظر الطبيعية الجبلية التي تعكس الأمراض من هذه الفيروسات، ارتفع الفيروس إلى مستوى معين، ومن أجل الوصول إلى مستوى أعلى، يحتاج إلى عبور الوديان الواسعة. قد لا يحدث هذا أبداً”.

وأكد كونين انه “ليس هناك يقين من أن فيروس كورونا لن ينتقل إلى مستوى جديد من التطور، ولكن لا يوجد سبب للتنبؤات الأكثر كآبة”.

وفي الوقت نفسه، يعتقد عالم آخر أن كورونا يمكن أن يتحور ويسبب وباءً جديداً، على سبيل المثال، إذا ذهب إلى الحيوانات، ثم عاد للإنسان مرة أخرى.

التعليقات مغلقة.