وقفة احتجاجية للجالية اليمنية في لندن لرفع الحظر عن مطار صنعاء

طالب أبناء الجالية اليمنية في العاصمة البريطانية لندن، في وقفة احتجاجية، برفع الحظر عن مطار صنعاء الدولي وكافة المطارات اليمنية، الذي تفرضه دول العدوان الأمريكي- السعودي.

وندد المتظاهرون، في ساحة ترافلجار بالعاصمة البريطانية لندن، بجريمة مرتزقة العدوان بنهب وقتل الشاب “عبدالملك السنباني” المغترب في أمريكا، أثناء عودته في نقطة طور الباحة بمحافظة لحج.

وألقيت في الوقفة، التي شارك فيها العديد من السياسيين والصحافيين وناشطي المنظمات الحقوقية في بريطانيا، كلمات من الناشط الحقوقي اليمني وليد المفتي وأمين عام منظمة “أوقفوا الحرب” ستيفن بل، والصحفي البريطاني روبيرت كارتر، أكدت أن الحصار المفروض على اليمن، والحظر على مطار صنعاء الدولي، يتنافى مع التشريعات والقوانين الدولية.

ودعت إلى فتح مطار صنعاء الدولي، بما يخفف من معاناة الشعب اليمني، مشيرين إلى ما يتعرض له اليمن من عدوان وحصار، وأوضاع معيشية صعبة.

كما تخلل الوقفة الاحتجاجية إلقاء عدد من الكلمات لناشطين وصحفيين، انتقدت استمرار بيع السلاح لدول العدوان التي تقتل بها أطفال ونساء اليمن.

وأكد بيان صادر عن الوقفة الاحتجاجية أن معاناة أبناء اليمن من المرضى والمسافرين والمغتربين من حرمان، نتيجة استمرار إغلاق مطار صنعاء الدولي.

ودعا الأمم المتحدة وأحرار العالم إلى الضغط باتجاه فتح مطار صنعاء وكافة المطارات اليمنية أمام الرحلات الإنسانية وضمان سلامة المسافرين.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: