العدل توضح إيجابيات ومضامين التحول نحو نظام الأتمتة

أوضحت وزارة العدل، اليوم السبت، إيجابيات ومضامين التحول نحو نظام الأتمتة في الدوائر العدلية، فيما أكدت أنها قطعت أشواطاً كبيرة في المشروع.

وقال المتحدث باسم الوزارة، أحمد لعيبي، في تصريح صحافي تابعته “العهد نيوز”، إن “الوزارة تعمل على الأتمتة حالياً من خلال دوائرها في عموم العراق، والعمل جار على تدريب موظفي الوزارة على هذا النظام وإبرام مذكرات تعاون مع بعض الدول والمنظمات للمساهمة في التدريب والتطوير”، مؤكداً أن “الوزارة قطعت أشواطاً كبيرة في هذا الجانب”.

وأكد متحدثاً عن إيجابيات الأتمتة أن “الوزارة تطمح وفق الإمكانيات المتاحة الى تطبيق الأتمتة كونها تسهل الإجراءات في كل الدوائر العدلية وتقضي على الروتين والتزوير وتحفظ الوثائق بطريقة علمية وصحيحة”.

وفي وقت سابق، أكدت وزارة العدل، توجيه دوائر التسجيل العقاري في بغداد والمحافظات بالعمل وفق نظام الأتمتة، وفيما طرحت أبرز المتطلبات، أعلنت فتح دورات لمنتسبيها لتطبيق النظام وتسهيل الإجراءات الروتينية.

وأكد المتحدث باسم الوزارة أحمد لعيبي، أن “وزير العدل حريص على العمل بنظام الأتمتة، ووجه دوائر التسجيل العقاري في بغداد والمحافظات للعمل بهذا النظام”، مشيراً إلى “وجود أكثر من دائرة من دوائر التسجيل العقاري بدأت العمل بهذا النظام، وهناك دوائر بمحافظات عممت هذه التجربة بين كوادرها ومنها دائرة التسجيل العقاري في محافظة الأنبار”.

وأضاف، أن “العمل بهذا النظام يحتاج الى متطلبات تتمثل بالتخصيصات المالية الكبيرة وكوادر تجيد العمل على أجهزة الأتمتة”، مشيراً إلى صدور توجيه بفتح دورات بهذا الخصوص فيما بدأت في الوقت ذاته عملية أتمتة وأرشفة وتسهيل جميع الإجراءات الروتينية”.

وأكد لعيبي، “مضي وزارة العدل في العمل على تخفيف المعاناة وجعل الأتمتة تصب في صالح المواطنين”.

وكان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي وجه في وقت سابق،  الوزارات والمؤسسات الرسمية بالعمل على نظام الأتمتة للقضاء على الفساد وتقليل الروتين.

التعليقات مغلقة.