الكناني يعلق على مؤتمر استرداد الأموال المنهوبة: الغاية منه تكلفة مالية للموازنة فقط

علّق النائب عن تحالف الفتح احمد الكناني، الأربعاء، على مؤتمر استرداد الأموال المنهوبة الذي انعقد اليوم، في العاصمة بغداد، فيما وصف المؤتمر بأنه “إعلامي فقط والغاية منه تكلفة مالية للموازنة فقط”.

وقال الكناني في تصريح لـ” العهد نيوز”، إنه “للأسف نرى أموال العراق في دول أوروبية وعربية موجودة وتحوم حولها الشبهات ولا يوجد تعاون من قبل هذه الدول لاسترداد الأموال”.

وأضاف أن “مؤتمر استرداد الأموال المنهوبة الذي انعقد اليوم، في العاصمة بغداد لم يأتِ بشيء جديد كونه مجرد مؤتمرات إعلامية الغاية منها فقط تكلفة الموازنة لاستقبال الضيوف وتوفير إقامة لهم بالعراق مثلما رأينا مؤتمرات سابقة والتي كانت مجرد أشياء شكلية”.

وأكد الكناني، عدم “وجود أي تعاون من قبل الدول التي توجد فيها أموال العراقيين المنهوبة”، مبيناً أن “دبي وعمان والاتحاد الاوروبي غير متعاونين مع العراق وبالتالي لا نتائج نرجوها من المؤتمر”.

ولفت إلى أن “الأموال تقسم إلى قسمين، الأولى أموال النظام السابق، والأموال التي تم تهريبها بصفقات الفساد بعد عملية التغيير عام 2003 “.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: