القضاء والداخلية يبحثان إجراءات معالجة ثلاث ظاهرات خطرة

بحث مجلس القضاء الأعلى ووزارة الداخلية، اليوم الأربعاء، معالجة ظاهرة الابتزاز الالكتروني والمتسولين والعنف الاسري.

وذكر بيان لمجلس القضاء، تلقت “العهد نيوز”، نسخة منه، أن “رئيس محكمة استئناف الرصافة الاتحادية  القاضي عماد الجابري التقى اليوم، مع  مدير العلاقات والاعلام في وزارة الداخلية اللواء سعد معن ومدير الشرطة المجتمعية العميد غالب عطية وعدد من ضباط الشرطة المجتمعية ومدير الارشاد الديني في الوزارة ظاهرة الابتزاز الالكتروني وغيرها من القضايا الهامة”.

واضاف البيان أن “الطرفين ناقشا  ظاهرة الابتزاز الالكتروني الذي انتشر في الآونة الاخيرة عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي , إضافة إلى موضوع انتشار ظاهرة التسول في شوارع  العاصمة بغداد ، فضلا عن موضوع العنف الاسري وكيفية معالجتها وفقا للقانون”.

إلى ذلك، قال رئيس الاستئناف إن “شبكات التسول تستخدم الاطفال كوسيلة للحصول على الاموال مما يجعلهم ضحية هذه الشبكات”، مشددا “على تطبيق قانون الاتجار بالبشر بحق من يستخدم هؤلاء الاطفال إضافة إلى ضرورة توفير مكان أمن لهم “.

وبين أن “رئاسة الاستئناف تدعم كافة الجهود التي تقوم بها الشرطة المجتمعية من اجل مكافحة ظاهرة التسول والمشردين والعنف الاسري للحفاظ على المجتمع العراقي من هذه الظواهر الدخيلة على المجتمع”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: