بيانيتش: كومان لم يعاملني باحترام.. ولا أندم بسبب برشلونة

كسر لاعب الوسط البوسني ميراليم بيانيتش، حاجز الصمت سريعا، بعد يوم واحد فقط على رحيله عن برشلونة، صوب بشكتاش التركي على سبيل الإعارة.

 وجاء هذا الرحيل بعد عام واحد فقط أمضاه لاعب يوفنتوس السابق داخل ملعب كامب نو، نظرا لعدم قدرته على إقناع المدرب الهولندي رونالد كومان بالاعتماد عليه في التشكيلة الأساسية، فضلا عن رغبة النادي في التخلص من راتبه المرتفع.

 وخلال تصريحات لصحيفة “ماركا”، أكد بيانيتش أن خطوة انتقاله إلى بشكتاش جعلته سعيدا للغاية، نظرا لأنه لم يكن راضيا عما حدث له على مدار العام الماضي، لافتا إلى أن أي لاعب كرة قدم يود اللعب باستمرار، للشعور بالسعادة.

 وأضاف: “كنت أحب دائما أسلوب لعب البارسا وأشاهد مبارياتهم، لأن هذه الفلسفة تناسبني وأحبها، والانتقال إلى الفريق كان حلما بالنسبة لي، لكني لم أتوقع هذا الوضع المعقد”.

 وعبر بيانيتش أيضا عن امتعاضه من الطريقة التي عاملوه بها، سواء من الجهاز الفني أو إدارة النادي، حيث قال “لم يواجهني أحد بأي شيء ويخبرني بما يرغبون فيه في وجهي، وهذا ما مررت به لأول مرة في مسيرتي، حيث أنني لم أخلق أي مشكلة مع أي فريق، أو أي مدرب، إذ ربطتني علاقة جيدة جدا مع كافة المدربين”.

 وتطرق بيانيتش للحديث عن تعامل كومان معه، قائلا “وضعي كان معقدا منذ البداية، وذلك بعدما بدأت في التدرب تحت إشراف مدرب اللياقة البدنية، وبعد انضمامي للتدريبات الجماعية، مرت أيام عديدة دون أن يأتي إليّ المدرب ويحدثني عن أفكاره وما يريده مني”.

 وأردف: “الوضع كان غريبا للغاية، لكني حاولت تهدئة نفسي، لرغبتي في القتال من أجل اللعب، لكن الوقت كان يمر دون تغيير، قبل أن أشارك في مباراة وأغيب عن أخرى”.

 واستطرد: “عندما تسير الأمور بهذا الشكل، فإن ثقتك في نفسك تنهار، نظرا لعدم وجود أي تواصل مع المدرب، حيث أنني مستعد لتقبل أي قرار له، لكن بعدما يخبرك وجها لوجه عما يجول في خاطره”.

 ورغم اعترافه بعدم ندمه على الانضمام للفريق الكتالوني، إلا أن بيانيتش أكد أن كومان لم يتعامل معه باحترام كافٍ، وهو ما أزعجه بشدة على مدار الفترة الماضية.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: