خبراء صينيون يطرحون فرضية جديدة حول منشأ كورونا في ووهان

طرح خبراء المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها فرضية جديدة حول منشأ فيروس كورونا وظهوره في مدينة ووهان الصينية.

وتفصيلاً، أفادت صحيفة “غلوبال تايمز” الصينية، بأن دراسات علماء الأوبئة تشير إلى أن سبب انتشار فيروس كورونا في سوق المواد الغذائية في مدينة ووهان في أواخر عام 2019 قد يكون نقل الفيروس مع المواد الغذائية المجمدة المستوردة من الخارج.

ودعا الخبراء منظمة الصحة العالمية إلى إقامة آلية لمراقبة الانتقال المحتمل للفيروس عبر توريدات المواد الغذائية المجمدة، وإجراء فحوصات للعاملين في مجال توريد المواد الغذائية المجمدة في الدول التي قامت بتوريد منتجاتها إلى ووهان خلال الفترة بين سبتمبر وديسمبر عام 2019.

وقالت ما هويلاي، المسؤولة في مركز محاربة الأمراض والوقاية منها، في حديث لـ “غلوبال تايمز”: “أجرينا الدراسات الوبائية وتجارب عينات الحمض النووي وفحص الأجسام المضادة، مع دراسة سلسلة توريدات المواد الغذائية، وقمنا بتحليل تسلسل الجينات للفيروس لدى المصابين بفيروس كورونا وما تم العثور عليه في شحنات المواد الغذائية المجمدة، وتأكدنا من أنه تم استيراده من بلدان أو مناطق أخرى عبر سلسلة توريدات المواد المجمدة”.

ولا يزال موضوع منشأ فيروس كورونا مثيراً للجدل، فيما ذكرت منظمة الصحة العالمية في تقريرها الصادر في مارس الماضي، أن فرضية انتقال الفيروس عبر المواد الغذائية المجمدة من الفرضيات المحتملة لسبب انتشار الفيروس.

وكان التقرير يشير إلى أن الفيروس انتقل من الخفافيش إلى الإنسان عبر حيوان آخر على الأرجح في سوق ووهان، وشكك في الفرضية التي تقول إن الفيروس قد يكون تسرب من المختبر الواقع في تلك المدينة.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: