الفياض يلتقي شيوخ ووجهاء ناحية النمرود جنوب الموصل

التقى رئيس هيئة الحشد الشعبي الأستاذ فالح الفياض، الجمعة، بجمع غفير من شيوخ ووجهاء عشائر ناحية النمرود جنوب مدينة الموصل وذلك خلال زيارته المستمرة إلى محافظة نينوى.

وأكد شيوخ عشائر ناحية النمرود على
“دعم الحشد الشعبي والقوات الامنية بتعدد صنوفها من اجل القيام بواجبها على أكمل وجه في حفظ أمن واستقرار نينوى، وان الحشد يمثل ضمانة حقيقية للاستقرار في نينوى نظرا للدور الكبير الذي يلعبه على مختلف الصعد”.

واضاف شيوخ العشائر، ان “أبناء نينوى لن ينسوا تضحيات اخوانهم وأبنائهم من محافظات الوسط والجنوب والتي اسهمت بتحرير المدن”، مشيرين الى ان “نينوى تتمتع باستقرار أمني كبير في نينوى هو الأول من نوعه منذ 2003 بفضل حالة الانسجام والاستقرار بين الاهالي والقوات الامنية والحشد الشعبي”.

من جانبه أكد الاستاذ الفياض، اهمية “استذكار دور العشائر التي حاربت الارهاب ووقفت بوجه داعش الارهابية حتى تحقيق النصر الكامل، مقدما “الشكر والتقدير للعشائر والمجتمع الموصلي الداعم للحشد الشعبي والقوات الامنية في محافظة نينوى”.

وجدد الفياض تعهده لابناء نينوى بان “الحشد الشعبي منكم واليكم ولن يكون لجهة على حساب أخرى وانما هو لكل العراق”، مبينا ان “استقرار نينوى هو استقرار لكل العراق ولا يمكن تصور وجود العراق بدون محافظة نينوى”.

وتابع الفياض، انه “على الجميع تحمل المسؤولية ببناء الدولة و دعم جهود الأمن والتصدي للإرهاب ولا خيار لنا سوى التوحد تحت خيمة الوطن”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: