عمليات غرب نينوى تحصي الأُسر العائدة الى مناطقها

 أحصت قيادة عمليات غرب نينوى، اليوم الأربعاء، عدد الأُسر العائد الى مناطقها لغاية أمس، فيما أشارت إلى إصدار أوامر أمنية لإحياء الشعائر الحسينية.

وقال قائد عمليات غرب نينوى اللواء الركن جبار الطائي، أن “عودة النازحين المتزايدة يعد مؤشراً واضحاً وايجابياً على هذا الاستقرار”، مبيناً أن “عدد الأسر العائدة حتى الاثنين الماضي بلغت 7596 أُسرة”.

وأضاف أن “إحياء الذكرى السابعة لمجزرة 3 آب، التي تعرض لها الأيزيديون، والإبادة التي شنتها عصابات داعش الإرهابية على سنجار، يعد أيضاً مؤشراً على الاستقرار في تلك المناطق”، مشيراً الى أن “أبناء الطائفة الأيزيدية أحيوا بسلام ذكرى الإبادة مدة يومين متتالين”.

على صعيد متصل، لفت الطائي إلى أن “الاستعدادات جارية حالياً لإحياء الشعائر الحسينية بمناسبة حلول شهر محرم الحرام، حيث تم عقد مؤتمر أمني يوم أمس في قاعة التوجيه العقائدي بقضاء تلعفر، برئاسة قائد عمليات غرب نينوى وحضور كل من قائممقام قضاء تلعفر، ونائب قائد الفرقة 15، وآمر لواء مشاة 73، وآمر لواء الحسين للحشد الشعبي،  وقائد الشرطة، إضافة الى رئيس واعضاء هيئة المواكب الحسينية، ومديري الأجهزة الأمنية والدوائر الخدمية وأصحاب المواكب”، لافتاً الى أنه “تم خلال المؤتمر إصدار الأوامر اللازمة، وأحكام النهايات السائبة من أجل إحياء الشعائر الحسينية بسلام، وتفويت الفرصة على أعداء الوطن وأعداء السلام”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: