وزير العمل يشدد على اهمية دعم جهتين لتوفير بيئة تشريعية تحمي الطفل

اكد وزير العمل والشؤون الاجتماعية رئيس هيئة رعاية الطفولة عادل الركابي، الاحد، ان مسؤولية رعاية وحماية الطفولة مسؤولية يتشارك فيها الجميع افرادا واسرا ومؤسسات حكومية ومنظمات مجتمع مدني.
وذكرت الوزارة في بيان تلقت “العهد نيوز ” نسخة منه، ان الوزير قال نيابة عن دولة رئيس الوزراء في كلمته بمناسبة يوم الطفل العراقي الذي اقامته هيئة رعاية الطفولة بالتعاون مع منظمة انقاذ الطفل العالمية، بحضور ممثل منظمة اليونسيف وعدد من الشخصيات السياسية والاكاديمية، ان وزارة العمل تتطلع لصنع عالم يعيش فيه الاطفال بكرامة ومحبة وسلام من خلال التخطيط المتكامل والسليم الذي يعتمد على مبدأ التشارك الحقيقي بين مختلف الجهات المعنية.
واضاف ان هيئة رعاية الطفولة عملت على تعزيز حقوق الطفل وحمايتها عبر انشطة وفعاليات مختلفة ابرزها انجاز مشروع قانون حماية الطفل وإحالته الى مجلس النواب ليأخذ طريقه نحو التشريع، فضلا عن استحصال موافقة القضاء على أن تكون الهيئة طرفا في الدعاوى التي تتعلق بالمطالبة بحقوق الطفل، مشيرا الى ان السياسة الوطنية لحماية الطفل تعد من اهم المشاريع الوطنية التي تم انجازها مع منظمة اليونيسيف ويجري اعداد الخطة التنفيذية لها من خلال الوزارات التسع الممثلة في الهيئة.
واوضح ان العمل مستمر لزيادة اواصر التعاون مع المنظمات الاقليمية والشركاء الدوليين لتعزيز حماية حقوق الطفل في العراق رغم التحديات الامنية والانسانية، مؤكدا اهمية الدعم الحكومي والبرلماني من خلال توفير بيئة تشريعية تحمي الطفل وتعزز حقوقه.
هذا وشهدت الاحتفالية فعاليات مسرحية وقراءات شعرية وفلما وثائقيا عن واقع الطفولة في العراق، فيما تم الاعلان عن مسابقة لمواهب الاطفال تبدأ في الاول من ايلول ولغاية شهرين. 

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: