علماء يستعينون بالذكاء الاصطناعى للتنبؤ بأعراض كوفيد-19 المبكرة

وفقاً لبحث أجراه علماء في جامعة كينغز لندن ونشر في مجلة لانسيت ديجيتال هيلث، تبين أنه من خلال الجمع بين الأعراض المبلغ عنها ذاتياً عبر تطبيق الهاتف الذكي زوي كوفيد وتقنية الذكاء الاصطناعي يمكن التنبؤ بالأعراض المبكرة لكوفيد-19.

وبحسب موقع “الرؤية” شملت الدراسة التي نشرها موقع فوربس 183 ألف مستخدم، قام كل منهم بتسجيل الأعراض التي عانى منها خلال الأيام الثلاثة الأولى، بالإضافة إلى نتيجة اختبار PCR اللاحق والمعلومات الشخصية مثل العمر والجنس. وحللت البيانات باستخدام 3 نماذج تنبؤ، كان أداء الذكاء الاصطناعي الأفضل بينها، ما دعا لاعتماده بعد ذلك لتحديد الأنماط في البيانات، حيث أثبت أنه حساس بدرجة كافية لكشف الأعراض الأكثر صلة بمجموعات مختلفة من الأشخاص.

ووفقاً لنتائج نموذج الذكاء الاصطناعي، كان فقدان حاسة الشم هو أكثر الأعراض المبكرة صلة بين المشاركين العاملين في مجال الرعاية الصحية وغير العاملين في مجال الرعاية الصحية، كما أبلغت المجموعتان أيضاً عن ألم في الصدر وسعال مستمر، ولم تكن هذه التوقعات ممكنة دون البيانات المبلغ عنها ذاتياً من مشروع تطبيق زوي كوفيد الذي شارك في تأسيسه عالم الأوبئة الوراثية تيم سبيكتور من كينجز كوليدج لندن.

ونظراً لأن بيانات الدراسة الجديدة تعود إلى عام 2020، فقد تنطبق النتائج فقط على السلالة الأصلية لفيروس SARS-CoV-2 ومتغير ألفا، وفي المستقبل، عندما يظهر متغير جديد، يمكنك تمرير المعلومات الشخصية (مثل العمر) إلى نموذج التنبؤ بالذكاء الاصطناعي بحيث يُظهر الأعراض المبكرة الأكثر صلة بالشخص، وإذا تطورت هذه الأعراض فاحتمال الإصابة قائم ويجب أن يعزل المريض قبل أن ينقل الفيروس إلى أشخاص آخرين.

كما أوضحت الدراسة الجديدة، فإن الاكتشاف المبكر للأفراد المصابين بالفيروس أمر بالغ الأهمية لاحتواء انتشار جائحة كوفيد-19 وتخصيص الموارد الطبية بكفاءة.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: