حماس تنفي الانباء التي زعمت عن اتفاق تهدئة بينها وبين الصهاينة

نفت حركة حماس الأنباء المتداولة بشأن التوصل إلى اتفاق تهدئة جديد بين الاحتلال الصهيوني، وفصائل المقاومة في قطاع غزة.

وقال الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم في تعقيبه على تلك الأنباء، إن “الاحتلال الصهيوني لا يتوقف عن استهداف الفلسطينيين ويواصل حصاره لقطاع غزة”، محملاً الاحتلال المسؤولية الكاملة عن عدوانه المتواصل.

وأشار قاسم إلى أنَّ الحركة ستواصل نضالها مع جميع القوى الوطنية والإسلامية لضمان حياة حرة وكريمة للشعب الفلسطيني، قائلاً:”يجب على الاحتلال أن يقوم بكل الإجراءات لرفع الحصار عن القطاع، وحماس ستواصل نضالها مع كل القوى الوطنية لضمان حياة حرة وكريمة لشعبنا”.

وأضاف، أنَّ القوى الوطنية والإسلامية ستواصل الكفاح للتصدي لكل المشاريع التي تنتقص من حقوق شعبنا وفي مقدمتها صفقة القرن، لافتاً إلى انَّ حماس ترقب سلوك الاحتلال الصهيوني عن كثب ومدى التزامه بتطبيق رفع الحصار عن القطاع.

وكانت صحف صهيونية زعمت أنه تم التوصل إلى اتفاق تهدئة مع حماس يفضي إلى وقف إطلاق البالونات الحارقة من قطاع غزة تجاه مستوطنات غلاف غزة.

التعليقات مغلقة.