الاحتلال يستمر بجرائمه في حي الشيخ جراح ومحافظة طوباس

يستمر جنود الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون، في عدوانهم على الشعب الفلسطيني ما ادى لاصابة عدد من المواطنين واعتقال آخرين في محافظتي القدس وطوباس.

وأصيب فلسطيني بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي لمسيرة رفضا لخطة الضم واعتداءات المستوطنين، قرب حاجز تياسير العسكري شرق طوباس.

كما احتجزت قوات الاحتلال حافلة تضم عددا كبيرا من المشاركين في المسيرة واقتادتهم إلى داخل حاجز تياسير.

وقمعت قوات الاحتلال، يوم السبت، وقفة احتجاجية سلمية في حي الشيخ جراح وسط القدس المحتلة، ضد سياسة التهجير القسري لأهالي الحي.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال قمعت المشاركين في الوقفة، بإطلاق عشرات قنابل الصوت والمياه العادمة تجاههم.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، شابا على حاجز عسكري جنوب جنين، وذكرت مصادر محلية لـ”وفا”، أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب بلال كميل، من بلدة قباطية، أثناء مروره على حاجز عسكري قرب قرية مسلية جنوب جنين.

من جهة اخرى، أتلف مستوطنون، 140 شتلة زيتون، في أراضي بلدة الخضر جنوب بيت لحم، وأفاد الناشط الشبابي في البلدة أحمد صلاح لمراسلنا، بأن المستوطنين أتلفوا أشتال زيتون ورشوها بالمبيدات، في منطقة واد أبو بكير التي تقام عليها مستوطنتي “دانيال” و”اليعازر”، مضيفا أن ملكيتها تعود للمواطن يوسف عبد هيجر.

ونصبت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بوابة حديدية على مدخل جبل الفرديس شرق بيت لحم وأقامت برجا للاتصالات.

وأفاد مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم حسن بريجية لمراسلنا، بأن نصب البوابة سيؤدي الى منع المواطنين من الوصول إلى أراضيهم، في وقت تصعد من اجراءاتها الاستيطانية في منطقة الفرديس وجب الذيب.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: